الأحد، 30 نوفمبر، 2008



فاطمة بإسماعيل من الرياض


اختتم الأربعاء الماضي مهرجان الأسر المنتجة الذي يقيمه مركز التنمية الاجتماعية في الرياض، وشاركت فيه 30 أسرة على مدار يومين.
وبحسب ريهام أبو حسان مشرفة القسم النسائي في المركز، فقد تنوعت المشاركات ما بين مشاركة بأعمال الخرز والإكسسوارات والسدو والسجاجيد، وكلها أعمال يدوية لأسر ذات دخل محدود.
وأوضحت لـ "الاقتصادية" أبو حسان أن مركز التنمية يضم سبع روضات ودور تنمية للفتيات تعطيهن دورات في الحاسب والخياطة والتجميل وهناك مشاركة فاعلة من مركز تنمية حي النظيم، وقد التحقت 26 فتاة من الحي بدورات الخياطة و20 فتاة بدورة التجميل وعدد آخر بالفنون التشكيلية.
وقالت: إن للمرأة دورا حيويا في بناء الاقتصاد ومجابهة الفقر وتفعيل الذات، وكان المهرجان خطوة إيجابية من أجل مجابهة الفقر من خلال عمل المرأة، وهنا ظهرت المشاريع الصغيرة "الأسر المنتجة" التي من خلالها تتاح لها فرص تحسين مستوى الدخل المعيشي. يأتي هذا المهرجان من حرص مركز التنمية الاجتماعي في الرياض على الاهتمام بالأسر المنتجة لمساعدتها على إعالة نفسها وإدارة شؤون حياتها لتسهم في التنميتين الاجتماعية والاقتصادية للمجتمع الذي تعيش فيه من خلال إنتاج السلع المتنوعة
ويسعى المهرجان إلى الحفاظ على الصناعات والحرف التقليدية والتراثية وتطويرها لإنتاج خاص بالمجتمع السعودي، ونشر ثقافة العمل الحر وخلق فرص العمل ومصدر دخل للأسر محدودة الدخل وتفعيل الجهات ذات العلاقة والعمل معها لتسهيل عمل الأسر المنتجة من المشاركات ممن لديهن باع في الأعمال اليدوية، وشاركن في مناسبات وطنية كسوق عكاظ والجنادرية، بل اعتبرن مدربات وأقمن دورات في هذه المجال كأم بندر وأم تركي، اللتين برعن في أعمال الخوص والزجاج ولديهما خبرة تتجاوز 25 عاما، وأصبحتا تقدمان دورات في مركز الملك عبد العزيز التاريخي للفتيات الصغيرات في أعمال التطريز والسيراميك، فيما برعت أم عبد الله في الجلابيات والشنط والكريستال، وفي الخرز ظهرت مشاركة أم أحمد التي تمنت أن تجد مكانا دائما لمعروضاتها

الجمعة، 28 نوفمبر، 2008

مستشارة الامم المتحدة بالرياض تطالب باستراتيجية لمكافحة الفقر


فاطمة باسماعيل (الرياض)
اآد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العليا للسياحة على
أهمية دور السياحة في تحقيق النمو والتنمية.
جاء ذلك خلال مشارآته أمس في حلقة النقاش التي اقيمت بمقر الأمم المتحدة بالحي الدبلوماسي
بالرياض والتي افتتحها المنسق المقيم للأمم المتحدة في المملكة الدآتور المصطفى بن المليح
تحت عنوان (أهداف التنمية في الالفية الثالثة.. الفرص والتحديات في المملكة العربية السعودية).
تحدثت مستشارة الأمم المتحدة بالرياض الدآتورة وفاء الرشيد عن مشكلة الفقر والاطفال
المتجولين في الاشارات المرورية وقالت ان الدراسات تشير الى ان زيادة المستوى الاقتصادي
للدول لايعني قلة الفقر او انعدامه وطالبت بتغيير الاستراتيجيات بحيث تتحول استراتيجية تبادل
الاموال الى افكار تغير العقول وقالت لانريد جيلا يعتمد على الحكومة بل جيلا يبني نفسه.
واضافت ان مستوى النمو الاقتصادي بالمملكة بلغ ٤% ومتوسط دخل الفرد ٩،٥٧٤ دولار في
العام ومستوى البطالة ٨،٨ الامر الذي يدل على وجود ارضية جيدة للانطلاق نحو المستقبل.
واستطردت تقول بالنسبة للتعليم لدينا المدارس والجامعات اي القاعدة ولكن الخلل في التوعية,
% آما في مجال الصحة تنتشر لدينا الامراض الصامته مثل السكر ٢٦ % مصابين به و ٤٠
معرضين للاصابة ولاتوجد احصائية دقيقة لاعداد المصابين بالايدز وعن محور المساواة بين
المرأة والرجل في المجتمع قالت المرأة نصف المجتمع ويجب الخروج من قوقعة الخصوصية
المبالغ فيها لان آثيرا من الفرص تضيع علينا وفي هذه النقطة طالبت بتوفير الرعاية الصحية
للمرأة وزيادة فرص التعليم والمشارآة في صنع القرار وضبط الموارد والمساواة في القوانين
والتنظيمات واضافت ان مشارآة المرأة ضعيفة جدا مقارنة بنسبة مشارآتها على مستوى الدول
٤ وفي العالم ٤٤ % لذلك ترى اننا في المملكة - المتقدمة حيث نسبة مشارآة المرأة في المملكة ٦
١٤ سنة اي لابد - لم نصل لمستوى ملائم في هذا الجانب آما ان الجيل الحالي ٥٠ % منه عمره ٧
خلال خمس عشرة سنة قادمة من ايجاد حلول للمشاآل التي تواجه هذا الجيل الذي نعقد عليه امالا
آثيرة.
وختمت حديثها قائلة: اي تغيير يجب ان يكون صناعة محلية برؤى دولية ونحن نحتاج لمرحلة ما
بعد الاساسيات لتحفيز مبادرات محلية مرتكزة على اساس اهداف الالفية.
من جهته تحدث الدآتور عوض ابو زيد ممثل منظمة الصحة العالمية بالمملكة عن المستوى
الصحي.
مدير ثابت آبير مستشاري برنامج الأمم المتحدة اآد على أهمية التزام الدول بالاهداف التي
اقرتها وقال ان وضع المرأة العربية في تحسن ولكن تحتاج الى وقت لتصل الى المأمول, مبينا ان
افضل استثمار هو في التعليم والابحاث وتحدث الدآتور عبدالله وهبي من منظمة الاغذية
والزراعة عن انجازات المملكة في القطاع الزراعي.
يذآر ان هذه الورقة تأتي في اطار الورش التي تنظمها الأمم المتحدة بهدف رصد انجازات آل
دولة في تحقيق اهداف الالفية للتنمية التي حددت في مؤتمر عقد عام ٢٠٠٠ بمدينة نيويورك
تحت شعار (دور الأمم المتحدة في القرن الواحد والعشرين).
فاطمة باسماعيل (الرياض)
حينما اختارت اروى الجلال أول معيدة في قسم القانون للبنات بجامعة الملك سعود دراستها في مجال القانون لم يكن ذلك نابعا من فراغ وانما لشغفها الكبير بهذا المجال كونه تخصصا جديدا بالنسبة للمرأة السعودية كما انه مرتبط بجميع العلوم الاخرى مثل الطب والهندسة والادارة.قالت اروى الجلال في حديثها لـ«عكاظ» ان دراستها للقانون نابعة من دوافعها للدفاع عن حقوق الذين ليس لديهم وعي بكيفية الحصول على حقوقهم وخاصة المرأة.. سألتها في البداية عن ما اذا كان لاسرتها دخل في اختيار تخصصها فقالت: لم يكن لأسرتي أي دخل في اختياري لهذا التخصص ولم اجد معارضة منهم بل وجدت الدعم والتشجيع من جميع من حولي ولأنه كانت لاتوجد اقسام للقانون في اقسام البنات بالجامعات في المملكة فقد التحقت باحدى الجامعات في البحرين.وعن تقييمها لافتتاح اقسام للقانون بالجامعات في المملكة قالت: افتتاح اقسام للبنات في جامعات المملكة يعتبر خطوة ايجابية للغاية كنا ننتظرها وهي بمثابة اللبنة الاولى لتكوين جيل واعد من القانونيات السعوديات واللائي سوف يساهمن في اثراء الثقافة الحقوقية في المجتمع بشكل عام ولدى المرأة بصورة خاصة.وعن ابرز المعوقات التي تقف امام المحاميات السعوديات قالت: أولى العوائق التي تواجه المحامية انها لاتملك الحق في مزاولة تخصصها المهني، فالوزارة لم تمنح تراخيص لها لمزاولة المهنة حتى الان.اضف الى ذلك عدم امكانية العمل او التدرب لدى مكاتب المحاماة القائمة حاليا بشكل رسمي، كما ان هناك العديد من الجهات التي تحوي ادارات قانونية غالبا ما تسند بالكامل الى العنصر الرجالي دون اشراك العنصر النسائي فيها سواء في القطاعات الحكومية أو الخاصة والسبب هو أن العنصر الرجالي يستطيع القيام بتمثيل تلك الجهات امام المحاكم المختصة بينما ذلك ليس متيسرا للمرأة حتى الان، ولكن هذا في رأيي ليس مبررا لتلك الادارات لتهميش دور المرأة في هذا المجال حيث ان المحاماة لاتختزل فقط في المرافعة مع ان هذا هو الشائع عند الناس عموما بل هي عملية مركبة تبدأ من جمع المعلومات والحقائق وترتيبها لاعداد مذكرة الدعوى ومن ثم صياغة مذكرة الدعوى مدعمة بالاسانيد والحجج القانونية مع ارفاق المستندات المدعمة وهذه الخطوات والتي تعتبر الأهم لاتتطلب ان تقف المرأة للترافع.وعن اكثر قضايا النساء في المحاكم قالت: تتعدد انواع قضايا المرأة في مجتمعنا ولكن في الغالب الاعم نجد ان قضايا الاحوال الشخصية تمثل الحصة الكبرى من هذه القضايا مثل قضايا الطلاق والخلع والحضانة والنفقة والارث والعنف الأسري والتلاعب بالوكالات الشرعية من بعض الوكلاء عن المرأة.وحول ما اذا كانت هناك أمية قانونية لدى المرأة في مجتمعنا قالت: أنا لا اعتبر ان هناك أمية قانونية لدى المرأة فحسب، بل لدى المجتمع بشكل عام والمرأة جزء من هذا المجتمع، فالكثير من الحقوق تضيع لان صاحبها لم يطالب بها لجهله بأنّ ذلك هو حق له، أو تساهله في المطالبة ظنا منه انه سيتكبد العناء والوقت دون الحصول على النتيجة المطلوبة مع ان القضية ربما تكون في غاية الوضوح ويحكم له من الجلسة الاولى، أو أنه طالب بها ولكن بطريقة خاطئة سواء شكليا أو موضوعيا.نحن لانقول ان على كل فرد ان يكون خبيرا في المسائل القانونية ولكن على الاقل ان يكون لديه الوعي القانوني الاساسي بحقوقه ليحفظها ويحميها ولايكون عرضة للتلاعب من قبل الاخرين، فالقاعدة المعروفة في القانون انه لايجوز الاعتذار بالجهل بالقانون ولابد من أن توضح هذه الأمور بصورة كاملة ان الفرد لايعذر بجهله بقاعدة قانونية معينة أو نظام معين بعد نشره في الجريدة الرسمية، فأي مخالفة لاحكام نظام معين بعد ذلك توقعه تحت طائلة المساءلة ولو لم يعلم حقيقة بأحكام ذلك النظام. وهذا في الحقيقة يدفعنا الى ضرورة توعية الافراد بحقوقهم فالقانون لايحمي المغفلين، فقد تكون النوايا الحسنة والثقة الزائدة سببا في توريط الكثير من الاشخاص في قضايا هم في غنى عنها.اما بالنسبة للسبب في هذه الأمية القانونية فهو من وجهة نظري الناس انفسهم فالمفترض على كل فرد ان يتحصن بالاطلاع على كل ما يستجد من قوانين أو لوائح او مراسيم ملكية وخصوصا انها تنشر في الصحف، او الرجوع لها في المكتبات العامة او الشبكة العنكبوتية من خلال المواقع الرسمية للجهات او طلبها من الجهات المختصة كما يمكن الرجوع لاهل الخبرة والاختصاص لاستشارتهم في بعض المسائل وكيفية تطبيقها على ارض الواقع.كما يمكننا المساهمة في نشر الوعي القانوني عن طريق وسائل الاعلام المختلفة سواء المرئية او المسموعة او المقروءة، ايضا ينبغي عقد المحاضرات والندوات وورش العمل المختصة في الجهات المختلفة الحكومية والخاصة حسب نشاط الجهة او المنشأة، وايضا تسهيل الوصول الى الانظمة واللوائح التنفيذية الخاصة بالجهة عبر وضعها في مطويات داخل المنشأة أو تعليقها في مكان واضح بحيث يسهل على الجميع قراءتها.كذلك ينبغي على كل موظف جديد ان يقتني نسخة من نظام العمل اذا كان يعمل في القطاع الخاص او نظام الخدمة المدنية ان كان يعمل في القطاع الحكومي خصوصا ان الكثير من ارباب العمل في القطاع الخاص لايحرص على معرفة الموظف لحقوقه.ايضا توفير خطوط ساخنة مجانية لدى الجهات المختصة للاجابة على اي سؤال او استفسار فيما يتعلق بالنظام أو تفسير اللوائح حتى لايترك المجال للاجتهادات الشخصية في التفسير والتي غالبا ما تكون لتسيير عمل المنشأة دون اعتبار لحقوق وواجبات الموظف.وعن اسباب تأخر اصدار تراخيص للمحاميات قالت: اولا نظام مزاولة مهنة المحاماة حديث المنشأ نسبيا، لذلك لم يكن من المتوقع ان يسمح للمرأة بالممارسة فورا بعد صدور النظام خصوصا ان إعطاء تراخيص للمحاميات لم يرفض من وزارة العدل بل مايزال قيد الدراسة، كما ان النظام لم يفرق بين امرأة ورجل ونتمنى ان نرى الموافقة على ذلك قريبا ان شاء الله.
فاطمة باسماعيل من الرياض
تعاني المواطنات المراجعات للضمان الاجتماعي بالرياض من عراقيل عدة تواجههن فمنهن من توقفت اعانتها من اشهر بدون سبب ومنهن من تطالب باثبات انها مطلقة رغم ان اوراقها كاملة في الملف الذي قدمته.«عكاظ» رصدت شكاوى المواطنات اذ قالت علياء الزهراني وهي ارملة: (يصرف لي الضمان منذ 14 عاما بعد وفاة زوجي ومنذ فترة اصبح يصرف لي وحدي وحرمت بناتي اللواتي ليس لهن أحد سواي حيث لا عائل لنا واثنتان من البنات يدرسن والاخريات تخرجن ولم يجدن عملا.. احداهن خريجة دراسات اسلامية والاخرى خدمة اجتماعية).اما فاطمة حكمي ففوجئت بتخفيض الضمان من 1200 ريال الى 500 ريال بدون اسباب وعند مراجعتهم قالوا انه خطأ في الكمبيوتر ولكن تكرر نفس الخطأ لشهرين متتالين.اما ملكة الشمري فتوقف راتبها التقاعدي لمدة خمسة اشهر وعندما تساءلت عن الاسباب طالبوها باثباتات انها لاتزال مطلقة رغم ان الاوراق وبيانات الحاسب تثبت ذلك وان عليها مراجعة الاحوال المدنية لاستخراج (برنت) يثبت انها تستحق الضمان وتتساءل لماذا هذا التعقيد ولما لا يتم اخبارنا بالاوراق قبل توقيف الضمان.وكانت مشكلة نورة العجمي مشابهة حيث توقف راتب الضمان لمدة ثلاثة اشهر ولكن السبب مختلف حيث اخبروها ان صك طلاقها غير موجود بحوزتهم رغم انها قدمته اليهم وصرف لها الضمان لفترة ثم توقف وحضرت مع والدها لتتأكد من الملف حيث وجدت الصك موجودا!!اما «ام حسن» سبعين عام فلم تستلم الضمان من شهرين بسبب ان صراف البنك سحب بطاقتها وتسعى لاستخراج البديل الان وهي تعاني من امراض عدة وتسكن مع احد ابنائها. وأوضحت اسماء بنت عبدالله الخميس مديرة عام مكتب الضمان الاجتماعي النسوي بمنطقة الرياض ان الفترة الماضية شهدت عملية مراجعة واسعة لمستحقي الضمان واكتشفت حالات تحايل وتم اسقاطها وذلك من خلال نظام الحاسب الآلي الذي اصبح يربط الضمان بالجوازات والاحوال والتقاعد ووفرت اموال على الدولة كانت تذهب لغير المستحقين.واعترفت الخميس بوجود بعض الاخطاء ولكنها قالت انه يتم تداركها بمجرد المتابعة واحضار الاثباتات مطمئنة كل من تأخر الصرف لها بأنه ستعاد اليها كل مستحقاتها بمجرد تصحيح اوضاعها. يذكر ان «5487» مستفيدة من مكتب الضمان النسوي بالرياض صرف لهن نحو 69 مليون ريال
فاطمة باسماعيل (الرياض)

عندما قررنا فتح ملف تجنيس بنات السعوديات من أب أجنبي فوجئنا بحجم المعاناة حيث بادرت امهات من كافة ارجاء المملكة بالاتصال بنا يشكين معاناتهن كونها متزوجة من اجنبي وضع ابنتها في مأزق فهي تعد مقيمة فيما اخوها الذكر يجنس حال بلوغه الثامنة عشرة وبعد تقديمه بطلب تجنيس اما الفتاة تعطى بطاقة كتب عليها يحق لها العمل والتعليم فيما تحرم من التمتع بجنسية والدتها ومزاياها فتعامل معاملة المقيمة تدفع رسوم اقامة ولا تخرج الا بتصريح ولا تعالج والكثير من الممنوعات مما سبب شرخا كبيرا في العائلة
وقد تحدثنا لبعض المسؤولين حول القضية فكانوا يبدون استغرابهم لهذا التمييز بل ولا يعلمون بالمشكلة اصلا فكل الظن ان الفتاة تحصل على ما يحصل عليه اخوها من مميزات ونحن خلال طرح القضية نرفعها للمسؤولين ومن بيده القرار. استقبل هاتف (عكاظ) على مدار ثلاثة ايام مئات الاتصالات من سعوديات من كافة انحاء المملكة يتظلمن من قانون الجنسية الذي يعاملها كأجنبية رغم كون والدتها واخوتها سعوديين وحتى نظام النقاط الجديد لم يسعفهم في حل مشكلتهم, الاتصالات ركزت على التمييز بين الذكر والانثى ومعاناة الفتاة من ناحية الدراسة والعلاج والسفر.
الدكتورة نجاة محمد الفارسي طبيبة, عملت بوزارة الصحة خمسة وعشرين عاما ولديها اربع بنات, متزوجة من غير سعودي وبناتها يدرسن الطب في جامعة الملك عبدالعزيز وهن من مواليد المملكة, ولا يوجد لهن احد في بلد والدهن وتقول: معاناتي ازدادت بعد اكتشافي اني مريضة بمرض في الدم, ففي حالة حدوث شيء لي لا سمح الله ماهو مصير بناتي اللاتي لا يعرفن غير هذه البلاد تربين فيها وتعلمن وعشن على قيم أهلها? نريد فقط مساواتهن بالابناء الذكور في اعطائهن الجنسية.
دكتوراه مع وقف التنفيذ
رقية حسن شعيب من مكة المكرمة ارسلت تقول: انا سعودية ارملة تزوجت من رجل اجنبي اندونيسي وانجبت منه ستة ابناء اربعة بنات وولدان منح الولدان الجنسية السعودية بعد بلوغهم الثامنة عشرة واثنان من البنات تزوجوا من سعوديين فاصبحوا سعوديات اما اخواتهما فقد اكملوا دراستهن الجامعية بموجب منحة دراسية وقد منحن بطاقة خاصة تعامل معاملة السعودية في الدراسة ويسمح لها بالعمل لكنهما للاسف الشديد محرومات من جميع الخدمات الكبرى تقدمت بطلب لصاحب السمو النائب الثاني اطال الله في عمره في طاعته فأوصى وزير التعليم العالي بالنظر في معاملتها ومنحت على اثرها بالموافقة على اكمال دراستها العليا حتى منحت الدكتوراه في التربية الاسلامية المقارنة عام 1420هـ وحتى تاريخنا هذا لم تستطع ان تعمل رغم حاجة الكلية او الجامعة لتخصصها سبب عدم امكانية التعاقد معها حسب نظام وزارة الخدمة المدنية لكونها درست بموجب منحة دراسية والصغرى بعد ان تم السماح لبنات السعوديات بالالتحاق بالجامعات والكليات تقدمت لدراسة الدبلوم التربوي وحصلت عليه ومن تاريخه 1418هـ وهي تبحث عن وظيفة دون جدوى, سؤالي: ما الحل لابنتي في ظل المستجدات الحالية في نظام التجنيس وهل بامكانهن الحصول على جنسية الام السعودية علما بان جميع العائلة من الطرفين سعوديين?.
وأد نفسي للبنت
فيما اعتبرت اماني اشي, مديرة مدرسة وتربوية منذ خمسة وعشرين عاما ان حرمان البنت من الجنسية فيما يحصل اخوانها عليها وأداً نفسياً لها وتقول: تزوجت من مهندس مصري الجنسية ولي ولدين وبنت وحيدة كلهم حصلوا على الجنسية فيما عدى هي, لماذا هذه التفرقة كيف ستشعر البنت واخوانها يتمتعون بكل المميزات وهي كالغريبة عنهم مع انها تعيش معهم وتلقت نفس التربية ونفس العادات حتى عندما نسافر نضطر ان نستخرج لها تأشيرة خروج وعودة كالعاملات في المنازل وهي لديها طموحات لتخدم هذه البلاد فلماذا تحطم آمالها.
خديجة محمد نور حبيب الله من جدة حدثتنا عن معاناتها قائلة: بدأت معاناتي منذ الصغر فوالدي هندي ووالدتي سعودية ونحن اربعة اخوات انا اكبرهم حاصلة على البكالوريوس تقدمت للاحوال المدنية بجدة للحصول على الجنسية فرفض طلبي واعطيت بطاقة فوجئت انها لا تخدمنا فعندما قدمت لوظيفة قالوا لي هذه البطاقة لن تنفعك فانت اجنبية حاولت فتح حساب فاخبرت ان وزارة المالية لا تعترف بالبطاقة.. حياتنا صعبة ووالدتي منفصلة عن والدي وكبرت في السن ونحن لا نستطيع ان نساعدها.
وعن معاناة ابنتيها تتحدث السيدة هاجر عثمان الفتني: انا مطلقة افنيت حياتي في تربية ولدي وابنتي اللتان اعطيتا بطاقة مكنتهما من الدراسة فقط دون العمل رفعت امرهم للامارة والداخلية ليحصلوا على الجنسية ولكن كل محاولاتي باءت بالفشل تقدم لاحدى بناتي ضابط في السلك العسكري ولكن معاملتها رفضت لانها غير سعودية.. اخاف ان يحدث لي شيء.. فما مصير بناتي?. ثلاث نقاط
و. العامودي, من مكة المكرمة تقول: امي سعودية واهلي كلهم سعوديون عاشوا في السعودية منذ خمسين عاماً ولدي خمسة اخوة سعوديون وانا لا اتمتع بالجنسية وعندما حصلت التعديلات في النظام لم استفد منه فينقصني ثلاث نقاط لاحصل على الجنسية وكلي امل ان تراعى ظروف بنات السعوديات حتى نستطيع اكمال دراستنا العليا وخدمة هذا الوطن.
صفية معتوق الطوخي سعودية متزوجة من يمني تقول: لدي اربع بنات الكبرى تزوجت من سعودي واخذت الجنسية اما البقية فممنوعات من الجنسية ويعاملن معاملة الاجنبيات حتى المستشفيات لا تستقبلهن ولا يعرفن غير هذا البلد. يتيمتان بدون هوية اما الهام وليلى فهما يتيمتان امهما سعودية وابوهن ماليزي تقولان في اتصال هاتفي: نحن جامعيات وغير متزوجات تعدينا سن الاربعين ولم نغادر المملكة ابدا وليس لدينا اقارب فوالدينا توفيا ومعاناتنا من 32 عاماً منحنا البطاقات خولتنا من الدراسة وايجاد عمل بسيط في مدرسة اهلية هي كل ما نملك من الحياة فوجئنا بان البنوك لا تتعامل معنا لان بطاقتنا اربعة ارقام والسجل المدني يحتاج ثمانية ارقام طالبونا ان نستخرج اقامات ونحن متمسكات بالبطاقة لانها ملجأنا الاخير ونناشد المسؤولين النظر لنا كحالة انسانية على الاقل.
البحث عن عمل
م خالد ارسلت تقول: انا مواطنة سعودية متزوجة منذ 40 عاما من رجل غير سعودي ورزقنا الله البنين والبنات ولكن نظام التجنس في بلادي لا يأخذ في عين الاعتبار سوى الذكور فاولادي الذكور جميعهم سعوديون والحمد لله اما الاناث فلم يمنحوا الجنسية السعودية. فابنتي الكبرى وهي حاصلة على بكالوريوس احياء منذ عدة سنوات لم تجد لها وظيفة وابنتي الصغرى تخرجت بامتياز وتقوم الآن بتحضير الماجستير في المحاسبة, وايضا لم تجد وظيفة والسبب انها اجنبية ولا تقتصر المشكلات التي تتعرض لها بناتي على عدم الحصول على الوظيفة التي قد توفر لهن الامان, بل تشمل اجراءات السفر التي تتطلب تأشيرة خروج وعودة بالاضافة لرسوم الاقامة التي تثقل كاهل ميزانية العائلة كما ان القانون الجديد يمنح غير السعوديات اللاتي قد لا ينتمين لهذا البلد من حيث التربية والتقاليد فانهن يمنحن الجنسية السعودية فقط لانهن تزوجن برجال سعوديين اما المرأة السعودية التي ربت اولادها الذكور والاناث على العادات والتقاليد لهذه البلاد فان الذكور يستحقون الجنسية اما الاناث فلا.
ميمونة العشماوي سعودية متزوجة من مصري تقول: امضيت 43 عاماً في التعليم ولكنها لم تشفع لي ان اجنس بناتي رغم اني ربيت وعلمت آلاف الطالبات, زوجي عمره فوق السبعين ولدي ابنتان لديهما بطاقة عقيمة وهما ممنوعتان من اكمال دراستهما العليا ابنتي تدرس خارج المملكة, وتعاني من الغربة لانها لا تعرف غير هذه البلاد وانا اعاني هنا من ابتعادها عني لماذا لا ينظر لحالنا ولماذا تنتظر ابنتي حتى الخامسة والثلاثين حتى تحصل على الجنسية. ريم محمد السراج اتصلت تقول: امي سعودية وابي يمني وحصلنا على بطاقة خاصة اكتشفنا انها لم تفيدنا بشيء فالجهات الحكومية ترفضها لانها لا تدخل الحاسب اصلا وبسبب ذلك لم نكمل تعليمنا لاننا واجهنا صعوبات في المدارس ولدي ثلاث اخوات لهن نفس مشكلتي اما اخواني الخمسة الذكور فليس لديهم مشكلة فقد حصلوا على الجنسية.
طبيبة سعودية والابناء.. اجانب
ارسلت عبر الفاكس احدى الطبيبات من مدينة الرياض تقول: انا طبيبة سعودية متزوجة من اجنبي وانتظرنا طويلا تعديل قوانين الجنسية ولكن ما حدث ان بناتنا واولادنا لم يستفيدوا من هذه القوانين الجديدة ونظام النقاط جعل التجنيس صعبا على فئات كثيرة وبالنسبة للبطاقة التي تحصل عليها بنت السعودية المتزوجة من اجنبي ليس لها قيمة ولا تتمتع بأي مزايا فنرجو تعديل النظام. اما ذهبة علي محمد يتيم من جدة فارسلت تخاطب المسؤولين النظر في مشكلتها حيث انها سعودية وزوجها من مواليد البلد وهو اجنبي ولديه اخوة سعوديون ولديها طفلة مصابة بعيب خلقي وتحتاج لعملية وترغب بلم شمل اسرتها بتجنيس زوجها وابنائها.
نقاط غير مكتملة
وتقول سلوى عباس لاري (سعودية) ابنتي على ابواب التخرج من كلية طب الاسنان ولديها بطاقة تعامل معاملة السعوديات دخلت كلية الطب بعد صدور المرسوم الملكي ولكن البطاقة ليس لها اي ميزة حيث انها في الامتياز اخبرتنا الجامعة انها لا تعامل مثل السعوديات ولا تحصل على أي راتب ما أهمية البطاقة اذا?, لم تحصل ابنتي على اي مميزات في قانون التجنيس الجديد وهو عن طريق تجميع النقاط ساوى بينها وبين اي شخص عادي على الرغم انها مولودة وطول عمرها مقيمة في هذا البلد 23 سنة ودرست في هذا البلد, ومتفوقة في دراستها ولم يمنحها القانون الجديد سوى ثلاث درجات على ان امها سعودية ومنحها عشر درجات فقط على كونها مولودة ومقيمة منذ ولادتها على ارض الوطن, ونقطة لان اخاها يحمل الجنسية السعودية, وخمس نقاط لشهادة البكالوريوس أي 19 نقطة فقط, والقانون ينص على ضرورة تجميع 23 نقطة فكيف تجمع هذه النقاط?.
وفي الختام تحدثنا للمحامي خالد بن سعيد الشهراني والذي قال: بالنسبة للقانون الخاص بمنح الجنسية لمن ولد من أب اجنبي وأم سعودية فقد صدر المرسوم الملكي الكريم رقم م/14 وتاريخ 24/5/1405هـ والذي نص على تعديل المادة الثامنة من نظام الجنسية العربية السعودية الصادرة بالارادة الملكية رقم 8/20/5604 وتاريخ 22/2/1374هـ ليصبح النص كما يلي: (يجوز منح الجنسية العربية السعودية بقرار من وزير الداخلية لمن ولد داخل المملكة العربية السعودية من أب اجنبي وأم سعودية اذا توافرت الشروط التالية: 1- ان تكون له صفة الاقامة الدائمة في المملكة عند بلوغه سن الرشد. 2- ان يكون حسن السيرة والسلوك ولم يسبق الحكم عليه بحكم جنائي. 3- ان يجيد اللغة العربية. 4- ان يقدم خلال السنة التالية لبلوغه سن الرشد طلبا بمنحه الجنسية السعودية. وبصدور هذا المرسوم نجد انه لم يفرق بين الذكر والانثى المولود لأم سعودية متى ما توفرت فيه الشروط الموضحة بعالية. وبموجب هذا المرسوم يمكن للبنت المولودة لأم سعودية وأب أجنبي ان تتقدم بطلب الحصول على الجنسية خلال سنة من بلوغها سن الرشد.
المرور ينفي صلته بالقرار والوكالات لم تسمع به «والنادي» يبحث عن «حل توفيقي»
حجب الرخصة الدولية عن «السعوديات»


فاطمة باسماعيل الرياض

قرار مفاجئ بمنع استخراج رخص قيادة دولية للسعوديات اثار جدلا واسعا وسط المجتمع النسوي الذي وصف القرار بـ«عدم المنطقية» سيما ان الرخصة تسري في دول لا تمنع قيادة المرأة للسيارات.ادارة المرور في منطقة الرياض على لسان العقيد علي عبدالله القحطاني نفت أي صلة للمرور بالقرار واشار لـ«عكاظ» ان الرخص تصدر أصلاً من النادي السعودي للسيارات التابع للشركة السعودية للنقل الجماعي.الجهة المسؤولة عن اصدار الرخص الدولية (النادي السعودي) تنفي ان تكون المسألة موجهة ضد المرأة كما يقول المهندس صالح الصليع.. وحسب قوله فان القوانين الدولية تمنع اصدار رخصة قيادة دولية لشخص ما لم يكن حاصلا على رخصة من بلده والأمر ينطبق على النساء والرجال على حد سواء والرخصة الدولية تخضع لشروط الاتحاد الدولي للسياحة.قرار نادي السيارات اصاب قطاعات نسوية مختلفة بالاستياء سيما سيدات الاعمال وتلك التي تضطرهن الظروف العملية والاسرية البقاء خارج المملكة لمدد طويلة وكل هؤلاء حاصلات على رخصة قيادة في الدول التي يقمن فيها.الاعلامية المعروفة هناء الركابي اعتبرت قرار منع استخراج الرخص الدولية من كافة المكاتب ووكالات السياحة لا اثر له وضربت مثلا بنفسها اذ تحصلت على رخصة امريكية دولية معترف بها وبامكان أي امرأة ان تستخرج رخصة قيادة من أي وكالة سفر خارج المملكة.. وبرغم ان القرار لا اثر فعلياً له الا انه محاولة للتضييق على النساء حسب قولها.وتضيف الاعلامية الركابي انا شخصيا لا افضل قيادة السيارات في الدول العربية بسبب الزحام وارتباكات المرور، اما في امريكا فقد توليت قيادة السيارة بنفسي لظروف دراسة زوجي.وتصف سيدة الاعمال عبير عبدالقادر قرار منع استخراج رخص دولية للنساء السعوديات بانه غير منصف.اما آمال فدعق من ادارة الاشراف التربوي في الرياض فقالت انها بدأت تقود سيارتها قبل اربعه وعشرين عاما عندما كانت طالبة في الولايات المتحدة، وظلت تستخدم رخصتها الامريكية كلما سافرت الى الخارج وبالتالي فانها غير حريصة على استخراج رخصة دولية من وكالات السياحة.وتقول نوال الميموني -موظفة في قطاع خاص- انها خاضت تجربة قيادة السيارة منذ ان كانت طفلة وتعودت السفر للخارج مع اسرتها.. وتصف قرار المنع بأنه غير منصف.عدد من مسؤولي وكالات السفر والسياحة قالوا لـ«عكاظ» انهم لم يتسلموا أي قرار بالمنع واشار احدهم ان وكالته ستعمل على استخراج الرخص الدولية للنساء السعوديات لحين تسلمه قرارا واضحا في هذا الشأن.


سيدات الأعمال غاضبات من القرار
منع إصدار رخص قيادة دولية للسعوديات وإدارة المرور تنفي مسؤوليتها


منعت جهات معنية في السعودية مؤخرا استخراج رخص قيادة دولية للسعوديات، مما أثار جدلا داخل الأوساط النسائية وخاصة سيدات الأعمال، ووصفت بعضهن القرار بالتعسفي سيما أن الرخصة تسري في دول لا تمنع قيادة المرأة للسيارات.
ونفت إدارة المرور في منطقة الرياض أي صلة للمرور بالقرار، مشيرة أن الرخص تصدر أصلاً من النادي السعودي للسيارات التابع للشركة السعودية للنقل الجماعي.وحسبما كتبت الزميلة فاطمه باسماعيل في جريدة عكاظ فإن ادارة المرور في منطقة الرياض ذكرت بأنه ليس لها أي صلة بالقرار وان الجهة المسؤولة عن اصدار الرخص الدولية هي النادي السعودي مؤكدة.وجاء في الصحيفة أن المهندس صالح الصليع نفي أن تكون المسألة موجهة ضد المرأة لان القوانين الدولية تمنع اصدار رخصة قيادة دولية لشخص ما لم يكن حاصلا على رخصة من بلده وان ذلك ينطبق على النساء والرجال على حد سواء، مشيرا إلى أن الرخصة الدولية تخضع لشروط الاتحاد الدولي للسياحة.وقد أصاب قرار نادي السيارات قطاعات نسوية مختلفة بالاستياء سيما سيدات الاعمال وتلك التي تضطرهن الظروف العملية والاسرية البقاء خارج المملكة لمدد طويلة وكل هؤلاء حاصلات على رخصة قيادة في الدول التي يقمن فيها.ومؤخرا تلقت إدارة الجوازات تعميما مصريا بأنه يشترط على قائد السيارة الأجنبي أن يحمل رخصة قيادة دولية وإن كان مقيماً فعليه استخراج رخصة قيادة مصرية، مما حذا بعدد من السعوديات وخاصة سيدات الأعمال إلى إصدار رخص محلية خاصة بالبلد المسافر إليه أو المقيمة به دون الحصول على الرخصة الدولية . يذكر أن الإدارة العامة للمرور أبلغت الجهات الرقابية مؤخرا بقرار منع كافة المكاتب والوكالات السياحية من منح النساء السعوديات والمقيمات بالسعودية رخص قيادة دولية، وقد شدد على هذا النادي السعودي للسيارات والسياحة التابع لـ (ساسكو) في اجتماع سابق مع ممثلي المكاتب والوكالات وذلك لعدم انطباق شروط إصدار الرخص الدولية عليهن.من جهته قال رئيس مجلس الإدارة ومدير وكالة الطيار للسفر والسياحة (وهي واحدة من شركات السياحة التي تمنح شهادات قيادة دولية) الدكتور ناصر الطيار: اعتدنا على إصدار التراخيص لطالبات الرخص الدولية بناء على رخص القيادة اللاتي حصلن عليها من دول أخرى منذ سنوات طويلة.وأكد أنه بالقرار الجديد توقفت الوكالة عن إصدار التراخيص، وأضاف: وقعنا مع هذا القرار في إحراجات كبيرة مع أننا لا نعلم الأسباب الداعية لذلك.وقالت سيدة الأعمال "وفاء. س" إن ظروف عملها تضطرها للسفر باستمرار للخارج كما تحتم عليها أحيانا البقاء لفترة طويلة مما جعلها تتقدم لإدارة مرور البلد وتستخرج رخصة قيادة محلية، مستغربة عدم السماح بإصدار رخص دولية "تربتك" من السعودية خاصة وأنها لن تستخدمها داخل المملكة بل في الخارج. وتقول الإعلامية السعودية "منى.م" إنها حصلت منذ خمسة أعوام على رخصة قيادة من إحدى الدول العربية المجاورة والتي اعتادت زيارتها أثناء إجازتها السنوية، مشيرة إلى أنها تفاجأت بالقرار الأخير بمنع إصدار استخراج رخص قيادة دولية للسعوديات.ووصف القرار بأنه متعسف بسبب ظروف عمل الإعلاميات والتي تجبرهن الظروف للسفر للخارج وحضور المؤتمرات والمناسبات الدولية أو الإقامة، مما يجعلهن في أمس الحاجة إلى الحصول على رخصة قيادة.





فاطمة باسماعيل من الرياض


تطلق هيئة حقوق الإنسان الفرع النسوي في الرياض أول حملة من نوعها تعنى بحماية الطفل من العنف تحت شعار "نعم للطفولة... لا للاستغلال"، وذلك توافقا مع اليوم العالمي لحماية الطفولة "لا لاستغلال الطفولة" يومي 19-20 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري برعاية الأميرة موضي بنت خالد بن عبد العزيز آل سعود.
وسيقتصر حضور الحملة على جهات متخصصة بحماية الطفولة من جمعيات خيرية ومتخصصات من الجامعات السعودية وقد وزعت أكثر من 1000 دعوة حتى الآن.
وأوضحت الدكتورة وفيقة الدخيل المشرفة على القسم النسوي في الهيئة، أن أهداف الحملة تتلخص في تعزيز ممارسات التربية والتنشئة المحسنة للأطفال في مراحل الطفولة المختلفة لهم منذ الولادة حتى سن 18 ومعالجة العوامل الاجتماعية التي تسهم في وقوع الإساءة والتثقيف عبر الممارسة الملائمة لرعاية الطفل وبطرق الوقاية من إساءة معاملته والتصدي لقضية الإساءة إلى الطفل واتخاذ تدابير إجرائية عوضاً عن اللجوء إلى تدابير يتم تنفيذها على هيئة ردود أفعال من أجل القضاء على هذه الظاهرة واستئصالها كذلك يهدف إلى دعم جهود الجهات المعنية بقضايا أمان الطفل وحمايته لضمان التنمية السليمة لأجيال المستقبل
وأشارت إلى أن هناك أوراق عمل مقدمة من كل من الدكتورة بلقيس داغستاني والدكتورة هيفاء البسام والدكتورة شريفة محمد القاسم كما سيتم الإعلان عن أسماء الأطفال المشاركين في مسابقة أجمل لوحة تعبيرية والتي شارك فيها أطفال من مدارس الرياض
يذكر أن رسالة الحملة تلبية لحاجات الأسرة وتوثيق أواصر الرباط العاطفي بين الأسر والأطفال باعتبارها وحدة البناء الأساسية في المجتمع والوسيط الأمثل للتعامل السليم والفاعل مع الأطفال، كذلك تلبية احتياجات الأطفال باعتبارهم أول ضحايا العنف من خلال الاستجابة لقضية الإساءة إلى الطفل، وما تتضمنه من علاج لها وتحديد البرامج اللازمة للتصدي لهذه الظاهرة المرضية الاجتماعية.
فاطمة باسماعيل من الرياض
انطلقت الأربعاء الماضي حملة "نعم للطفولة..لا للاستغلال" التي أطلقها الفرع النسوي في هيئة حقوق الإنسان وسط حضور نسائي كبير واكب تدشين الفرع النسوي عبر فعاليات هذه الحملة، التي لاقت ترحيبا كبيرا من قبل السيدات.
الأميرة موضي بنت خالد التي رعت تدشين الحملة طالبت بتضافر الجهود لحماية الأطفال من قبل جميع المؤسسات الحكومية والجمعيات الخاصة وحل مشكلات الأسرة وهي مشكلات متعددة، وطالبت بعدم إلقاء اللوم على الأمهات العاملات بسبب ما يقع للأطفال، لأن كل أم تريد أن تبقى لتربي أطفالها ولكن هناك ظروف تجبرها على الخروج وكثيرات هن المعيلات لأسرهن.
في الوقت الذي أوضحت الدكتورة وفيقة الدخيل المشرفة العامة على الفرع النسوي في الجمعية أن الحملة تهدف إلى تعزيز ممارسات التربية والتنشئة المحسنة للأطفال في مرحلة الطفولة المختلفة منذ الولادة وحتى سن الثامنة عشرة ومعالجة العوامل الاجتماعية التي تسهم في وقوع الإساءة والتثقيف عبر الممارسات الملائمة لرعاية الطفل وبطرق الوقاية من إساءة معاملته والتصدي لقضية الإساءة إلى الطفل واتخاذ تدابير جريئة مبادرة عوضا عن اللجوء لردود الفعل ودعم جهود الجهات المعنية بقضايا أمان الطفل، وطالبت الحاضرات بتوفير خط طوارئ هاتفي ساخن يسهل على الطفل حفظه والاتصال في حال تعرضه لأذى، كما طالبن بتوفير دور رعاية نهارية تمتد لساعات متأخرة حتى تطمئن الأم على ابنها بعيدا عن الخادمات، ويكون تحت رعاية مختصات، فيما طالبت سهيلة زين العابدين من هيئة حقوق الإنسان الجهات التي تعمل فيها النساء إلى توفير حاضنات لأطفالهن، متحدثة عن حقوق أبناء السعوديات من غير السعودي وحقوقهم في الجنسية، وطالبت بتغيير الأنظمة لضمان حقوق الأمهات أولا، ما سيوفر حماية لحقوق الأبناء، إضافة إلى تحديد سن لزواج الفتيات عند 18عاما بموجب الاتفاقيات التي وقعتها المملكة مع المنظمات الدولية، واعتبرت أن سن الرشد هي سن الزواج، وهو ما استنكرته الدكتورة لطيفة الجلعود وكيلة مركز دراسة الطالبات في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، باعتبار أن الغرب يسمح للفتاة باتخاذ صديق في عمر 14 عاما، ويرفض أن تتزوج في ذلك العمر لذلك رأت ترك هذا الأمر لحرية المجتمع.
فاطمة باسماعيل من الرياض
دشنت جمعية النهضة النسائية - مركز النهضة للتدريب والتوظيف - موقع "توظيفكم" الساعي للربط بين الباحثات عن العمل والملاك، مساء يوم الأحد في مقر الجمعية برعاية الأميرة نجلاء بنت سطام وبحضور عدد من الأميرات وسيدات مجتمع وإعلاميات.
وقالت الأميرة سارة الفيصل رئيسة الجمعية: إنه "إيمانا من جمعية النهضة النسائية ممثلة في مركز التدريب والتوظيف وتنفيذا لاستراتيجية تدريب وتوظيف الشباب والشابات وهو مبدأ واهتمام حكومتنا الرشيدة التي وضعت في سلم الأولويات تنمية قدرات الإنسان السعودي وإسهاماً منا في توطين الوظائف نفتتح اليوم موقع توظيفكم الإلكتروني لإعطاء فرصة للجميع على الصعيدين سواء من المتقدمات لطلب الوظيفة أو من الجهات والشركات للتعاون معنا والمساهمة في نهضة بلادنا الغالية".
أما ضيفت الشرف الأميرة نجلاء بنت سطام فقد أشادت في كلمتها بانجازات الجمعية معلنة عن تبرعها بـ 100 ألف ريال دعما منها لمركز التدريب في الجمعية معتبرة تدشين موقع توظيفكم فرصة لصاحبات المؤهلات بإيجاد الوظيفة المناسبة وهو ما يحققه شعار الموقع "هات السيرة.. وهاك الوظيفة".
وعدت هذا الجهد أحد الأمثلة الحية لما تقدمة الجمعية في المجتمع ودعت رجال وسيدات الأعمال لدعم هذه الأنشطة.
كما تحدثت الأميرة نوف بنت فيصل بن تركي العضو المفوض للإشراف على مركز التدريب شاكرة الحاضرات معتبرة الموقع إحدى ثمار جهد الجمعية شاكرة فريق العمل بالمركز على جهودهن.
وتحدثت ندى الحمد مديرة مركز النهضة للتدريب عن الموقع متوقعة أن يستقطب خلال عامه الأول 2190 فتاة سعودية بنسبة توظيف 50 في المائة من إجمالي المتقدمات طامحة إلى أن يصل عدد المنظمات إلى الموقع خلال السنوات الخمس المقبلة إلى خمسة آلاف فتاة بنسبة توظيف 90 في المائة وأن يصبح موقع توظيفكم البوابة الإلكترونية الأولى للمرأة السعودية إلى سوق العمل المحلي.
وأوضحت أن الجمعية أنشأت الموقع إيماناً بدورهاً في الحد من البطالة بين الفتيات السعوديات مدفوعة بحرص على تذليل الصعوبات التي تواجه الباحثات عن عمل في منطقة الرياض.
وعن طريقة عمل الموقع، أوضحت أن الموقع سيكون بمثابة قاعدة بيانات تربط أطراف التوظيف "المتقدمة وصاحب العمل والجمعية" حيث يتيح الموقع للباحثة إدخال بياناتها لتضاف إلى قاعدة البيانات ويقوم صاحب العمل بالبحث عن مرشحات وتشرف الجمعية على العملية وتتحقق من جدية صاحب العمل والمتقدمة.
وأكدت الحمد أن موقع توظيفكم يسعى إلى إيلاء أولوية قصوى لبعض الفئات في التوظيف من ذوات الاحتياجات الخاصة والأسر محدودة الدخل
هذا وتم عرض فلم وثائقي عن المركز وفي الختام تم تكريم بعض الجهات منها "الاقتصادية" على دعمها المتميز لأنشطة مركز التدريب وهي الصحيفة الوحيدة التي تم تكريمها وشمل التكريم شركة التصنيع الوطنية الراعي الرسمي للموقع وشركتي فضاءات بصرية وإبداعات الحدث الراعي الرسمي للحفل كما كرمت كلا من كلية الرياض لطب الأسنان والصيدلة وشركة تصنيع مواد التعبئة والتغليف (فيبكو) ومركز الملتقى النسائي وشركة البابطين لصناعة البسكويت والمواد الغذائية وشركة ناردين للإنارة المحدودة، وقدمت الأميرة سارة الفيصل هدية تذكارية لراعية الحفل.

الخميس، 27 نوفمبر، 2008




فاطمة باسماعيل من الرياض


للمرة الثانية، تشارك 1700 طالبة من كلية البنات في جامعة الأمير سلطان في الرياض في اختيار مرشحاتهن لمجلس طالبات الجامعة، الذي سيتم التصويت فيه خلال 24 من الشهر الجاري، فيما رشحت عشر طالبات أنفسهن حتى الآن وينتظر أن يزيد العدد الأيام المقبلة.
وأوضحت الشثري مسؤولة الأنشطة في الجامعة، أن المجلس السابق الذي انتخب عام 2007 أنجز أربعة مشاريع مميزة منها مشروع حوار الطالبات مع الأستاذات، ومشروع غرفة الدراسة التي تسهل على الطالبات الدراسة في جو هادئ مع توفير أجهزة حاسب آلي، كذلك مشروع نادي كرة السلة والقدم النسائيتين حيث ستبدأ أنشطة الفصل الدراسي المقبل، ومشروع عبر عن نفسك الذي أتاح للطالبات التعبير بالرسم، مشيرة إلى أن للمجلس السابق الذي ضم ستة طالبات جهودا كبيرة محل تقدير الجامعة.
ولفتت إلى أن الحملة الانتخابية للطالبات ستبدأ يوم 18 تشرين الثاني (نوفمبر) لمدة أربعة أيام، بعدها سيكون هناك التصويت وسيكون بشكل آلي لتفادي حدوث الأخطاء أو أن يشك أحد بوجود محسوبية، مؤكدة أن النتيجة ستعلن بعد فرز الأصوات.
من جهته، قدمت وفاء الباز مديرة شؤون الطالبات شكرها إلى كل طالبات المجلس السابق على حماستهن وفتحهن المجال لزميلاتهن هذا العام ليكملن المسيرة، معتبرة أن هذه الانتخابات تعود بفائدة كبيرة على شخصية الطالبة مستقبلا، وتنبأت للطالبات بعد سنوات بنيل حظ وفير لان إمكاناتهن تساعدهن على نيل أرفع المناصب في البلاد.
وعما سيتم تلافيه من أخطاء خلال هذه الانتخابات، قالت الباز: إنه لن يتم قبول مستجدات أو طالبات على وجه تخرج، حتى لا يؤثر العمل في المجلس على دراستهن، وسيتم التأكيد على التفوق الأكاديمي للطالبات والتوازن بين واجباتها تجاه دراستها وعملها، مضيفة أن الجامعة تشجع الأنشطة، إذ إن هناك عشرة أندية نسائية في الجامعة تعنى بتنمية شخصية الطالبة ومهاراتها.
بدورها، عبرت سارة العياف عضو المجلس السابق، التي انتهت فترة عمله، عن سعادتها بالتجربة، وتعدها فرصة لإسماع صوت الطالبات إلى المسؤولين وإحداث التغيير.
وتابعت: "أنا سعيدة بالمشاريع التي تحققت ومنها مشروع حماية البيئة والكتاب المستعمل ونصحت المجلس الجديد بأن يعمل ولا يضع شيئا في خانة المستحيل"، موجهة شكرها إلى المسؤولات اللواتي ساعدن على تحقيق هذه التجربة.
في الوقت ذاته، أبدى عدد من المرشحات حماسا كبيرا للانتخابات، وبدأن فعلاً في جمع الاقتراحات من طالبات الجامعة، وتلمس حاجاتهن، إذ قالت الطالبة سارة التخيفي من قسم القانون إن العديد من المطالب وضعت بين يديها بخصوص تحسينات طالب بها عدد من الطالبات في مجال التغذية إلى جانب افتتاح مطاعم جديدة.
ولفتت إلى أنها ستحرص على دعم ذوات الاحتياجات الخاصة من الطالبات وإيجاد وسائل تساعدهن على إكمال دراستهن في الجامعة بكل يسر وسهولة، في حين تنوي نشر أهمية تعلم الإسعافات الأولية حتى تتعرف الطالبات كيف يتصرفن في الأوقات الحرجة.
أما لمياء العطيشان فقالت إنها لن تغفل أي مطلب، وستعمل بجد لتحقيقه، ومن المشاريع التي ستعمل عليها: تحقيق التدريب بعد التخرج واختبار التوفل ومشروع الكتاب الخيري.
وأكدت ابتسام صومالي من قسم تصميم داخلي، أن هذه الانتخابات فرصة كبيرة لتحقيق الكثير للطالبات، إذ بدأت حملتها الانتخابية مبكراً داعية إلى أهمية تثقيف الطالبات وزيادة وعيهن حول قضايا مختلفة.
في أول انتخابات خاضتها 17 مرشحة
فوز 6 طالبات في المجلس الطلابي بجامعة الامير سلطان
فاطمة باسماعيل (الرياض)
فازت في انتخابات مجلس طالبات جامعة الامير سلطان التي اجريت امس ست طالبات من 17 مرشحة. وكان قد شارك في التصويت الالكتروني 581 طالبة من طالبات الجامعة حيث فازت المرشحات نورة الحيدر، سلطانة الاحمد، وضحاء الراشد، عليا العجاجي، جوزاء الرشيد، سارة العياف، في اول مجلس طلابي للطالبات في الجامعة والذي سيستمر لمدة عام. وقالت وفاء الباز مسؤولة شؤون الطالبات بالجامعة والمشرفة على الانتخابات ان تجربة الانتخابات نجحت نجاحاً كبيراً، مشيرة الى انه تقدم 35 طالبة للترشيح في المرحلة الاولية ومن ثم تقلص العدد الى 17 مرشحة في المرحلة النهائية. وعن اهداف ومهام المجلس قالت: ان المجلس يعد وسيطاً بين الادارة والطالبات لافتة الى ان المجلس سينتخب رئيسة ونائبة له.وابدت عدد من الطالبات سعادتهن بنجاح هذه التجربة الانتخابية حيث قالت الطالبة غادة المزروع ان التجربة الجديدة اظهرت وعي الطالبات بمثل هذه المجالس فيما اكدت الطالبة هاجر التويجري على اهمية ان يعمل المجلس على تطوير الاقسام وتحديد اولويات الطالبات. من جانبها ثمنت المشرفة على قسم البنات بالجامعة الدكتورة فادية الصالح تجربة الانتخابات التي مرت بها الطالبات مؤكدة دعمها الكامل لهذا المجلس.

الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2008

رسالة بالبريد المستعجل / أحمد مطر ..








مِن أوباما..
لِجَميعِ الأعرابِ شُعوباً أو حُكّاما

قَرْعُ طَناجِرِكُمْ في بابي
أرهَقَني وَأطارَ صَوابي


افعَل هذا يا أوباما


اترُك هذا يا أوباما


أمطِرْنا بَرْداً وسَلاما يا أوباما


.وَفِّرْ للِعُريانِ حِزاما!يا أوباما


خَصِّصْ للِطّاسَةِ حَمّاما!يا أوباما


.فَصِّلْ للِنَملَةِ بيجاما !يا أوبما


قَرقَعَة تَعلِكُ أحلاماً


وَتَقيء صَداها أوهَامَا


وَسُعارُ الضَّجّةِ مِن حَوْلي


لا يَخبو حتّى يتنامى


وَأنا رَجْلُ عِندي شُغْلٌ


أكثَرُ مِن وَقتِ بَطالَتكُم


أطوَلُ مِن حُكْمِ جَلالَتِكُمْ


فَدَعوني أُنذركُمْ بَدءاً


كَي أحظى بالعُذْر ختاما


:لَستُ بِخادمِ مَن خَلَّفَكُمْ


لأُسِاطَ قُعوداً وَقياما


.لَستُ أخاكُمْ حَتّى أُهْجى


إن أنَا لَمْ أصِلِ الأرحاما


.لَستُ أباكُمْ حَتّى أُرجى


لأكِونَ عَلَيْكُمْ قَوّاما


وَعُروبَتُكُمْ لَمْ تَختَرْني


وَأنا ما اختَرتُ الإسلاما!


فَدَعوا غَيري يَتَبَنّاكُمْ


أو ظَلُّوا أبَداً أيتاما!


أنَا أُمثولَةُ شَعْبٍ يأبى


أن يَحكُمَهُ أحَدّ غَصبْا


و نِظامٍ يَحتَرِمُ الشَّعبا


وَأنا لَهُما لا غَيرِهِما


سأُقَطِّرُ قَلبي أنغاما


حَتّى لَو نَزَلَتْ أنغام


يفَوقَ مَسامِعِكُمْ.. ألغاما!


فامتَثِلوا.. نُظُماً وَشُعوباً


وَاتَّخِذوا مَثَلي إلهاما.


أمّا إن شِئتُمْ أن تَبقوا


في هذي الدُّنيا أنعاما


تَتَسوَّلُ أمْنَاً وَطَعاما فَأُصارِحُكُمْ..


أنّي رَجُلُ في كُلِّ مَحَطّاتِ حَياتي


لَمْ أُدخِلْ ضِمْنَ حِساباتي


أن أرعى، يوماً، أغناما


!الراية القطريةالسبت 22/11/2008

الاثنين، 24 نوفمبر، 2008


توقعات بعفو سعودي ينهي الازمة

الاثارة الاعلامية وتدخل جهات نقابية يوجج الخلافات حول قضية الطبيبين المصريين


فاطمة باسماعيل (خاص بالدورة الصحفية)


لاتزال قضية الطبيبين المصريين شوقى عبد ربه إبراهيم ورؤوف العربي المتهمان باحد عشر تهمة -بحسب بيان وزارة الصحة السعودية- تراوح مكانها وينتظر تدخل حكومي لانها هده الازمة التي تهدد بتوتر للعلاقات
بين البلدين الشقيقين
وقد تقرر نقل مكان تنفيد الجلد رغم ان البعض يتوقع بعفو من الحكومة السعودية حفاظا على العلاقات الاخوية بين البلدين ونقلت الدستور عن القاضي الدي يتولى القضية انه لو كان الطبيبين سعوديين لضوعفت العقوبة ولكن هدا لم يهدى من حده الخطاب بين الجهتين خصوصا بعد تصريح الوزير السعودي بانه لم امتنعت مصر عن ارسال الاطباء فهناك عدد من الدول البديلة حيث جاء بيان من نقابة الاطباء تستنكر تصريح وزير الصحة السعودي وطالب الدكتور بطرس غالي امين المجلس الاعلى لحقوق الانسان بجمهورية مصر حقوق الانسان السعودية بالتدخل لحل مشكلة الطبيبين اما شركات التوظيف المصرية فقد هاجمت قرار وزيرة العمال المصرية عائشة عبدالهادي بمنع سفر الاطباء المصريين للسعودية وقد وضعت الوزارة على موقعها شروط العمل في السعودية بعد الحادث الاخير وقائمة بمنع التعاون مع 26 شركة سعودية في خطوات لتفادي حدوث مشاكل مشابهه.

الأحد، 23 نوفمبر، 2008


مأساة الناقلة النفط السعودية المخطوفة
تخوف من تدخل اجنبي اوكارثة بيئية قريبة
فاطمة باسماعيل (خاص بالدورة الصحفية)

لاتزال ازمة السفينة السعودية المخطوفة سيريوس ستار في ميناء هراري بري وسط تخوفات من كارئة بيئية ادا نفد الخاطفون تهديدهم فسيلقى ما يزيد على مليوني برميل من النفط الخام في المحيط وكانت الناقلة «سيريوس ستار» التي تملكها شركة «فيلا البحرية» إحدى شركات «أرامكو» السعودية، وتحمل طاقما من 25 فردا من كرواتيا وبريطانيا والفيليبين وبولندا والسعودية، متجهة الى الولايات المتحدة عبر رأس الرجاء الصالح، على الحافة الجنوبية لقارة افريقيا، بدلا من التوجه الى قناة السويس. وهاجمها القراصنة على بعد 450 ميلا بحرياجنوب شرقي مدينة مومباسا الكينية، في منطقة تبعد كثيرا عن خليج عدن الذي تقع فيه معظم أعمال الخطف
وقد شهدت الصومال مظاهرات ضد عملية الاختطاف باعتبار المملكة من الدول الداعمة للصومال كما صرح سفير المملكة في كينيا نبيل عاشور ونقل شهود عيان ان بعض المقاتلين يحاولون تخليص الناقلة التي تبلغ حملتها100مليون دولار

واعلن احد عناصر مجموعة القراصنة الذين خطفوا ناقلة النفط "سيريوس ستار" لوكالة فرانس برس انهم سيردون على أي تدخل عسكري لتحرير الناقلة. وقال عبدياري معلم "آمل ان يتحلى صاحب ناقلة النفط بما يكفي من الحكمة وان لا يأذن باللجوء الى الخيار العسكري لان ذلك سيكون بمثابة كارثة على الجميع. اننا هنا للدفاع عن الناقلة اذا تعرضنا لهجوم".

وعرف معلم عن نفسه على انه احد القراصنة الموجودين على اليابسة مكلف جمع مسلحين لحماية المنطقة فيما تتواصل المفاوضات مع مالكي الناقلة الذين امهلوا عشرة ايام لجمع الفدية بقيمة 25مليون دولار التي يطالب بها القراصنة للافراج عن الناقلة المخطوفة منذ 15تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال متحدثا عن القراصنة على متن السفينة "ان نواياهم واضحة. كلمتهم قبل بضع دقائق واكدوا لي انهم لن يتلفوا السفينة ولن يلحقوا اذى بالطاقم. يأملون فقط في الحصول على مطلبهم".

في ذات الموضوع، ستقوم وحدة قوة بحرية بريطانية تحت قيادة الاتحاد الأوروبي بحراسة الشواطئ القريبة من الصومال الشهر المقبل رغم ان الخبراء يرون أن هذه القوة لا تكفي للتعامل مع حجم القرصنة. بينما اقترحت روسيا أن تقوم القوى الأجنبية بتنظيم هجمة عسكرية على المدن الصومالية التي ينعدم فيها القانون على الساحل وتدمير البنية التحتية وأي سفن تابعة للقراصنة. كما أعلن مسؤول روسي عن ارسال المزيد من السفن لدعم الفرقاطة الروسية نيوستراشيمي المتمركزة في محطة لها قرب السواحل الصومالية، لكنه لم يذكر العدد.

وقال ميليباند انه يعتقد بأن عملية نشر تابعة للأسطول الأوروبي هو أفضل مسار للعمل. وقال "قلوبنا مع كل هؤلاء الناس الذين هم الآن رهائن على السفينة ومن المهم أن نؤكد لأسرهم بأننا ملتزمون التزاما كاملا مع جميع شركائنا بشأن هذه المسألة".

السبت، 22 نوفمبر، 2008

فاطمة باسماعيل من الرياض
مع اقتراب عام 2010 يبدو أن حلم الدكتور خالد بن محمد الجماز عضو هيئة تدريس الأستاذ المساعد في قسم العمارة و علوم البناء في كلية العمارة و التخطيط في جامعة الملك سعود في بناء أول مسجد على سطح القمر قام بتصميمه عام2001 بات قريب المنال ورغم أنه أعلن عن هذا المشروع قبل ست سنوات إلا أنه وبعد مشاركة في برنامج الإفتاء الذي يقدمه الشيخ عبد العزيز النوح أصبح حديث المجالس كونه سعوديا ويصمم أول مسجد على سطح القمر وبهذا يكون الدين الإسلامي أول دين يعبد على القمر.
"الاقتصادية" التقت الدكتور خالد الجماز الذي كشف معلومات أكثر حول الموضوع حيث تحدث عن مشروع مسجد القمر قائلا "إن المسجد ضمن مشروع القرية الفضائية الذي تقيمه وكالة الفضاء الأمريكية ناسا وكان تصميم المسجد ضمن بحث قدم في برنامج عمارة الفضاء لوكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) بالاشتراك مع جامعة جنوب كاليفورنيا للدراسات العليا وقد أنجز التصميم خلال أربعة أشهر، في البداية طلبوا أن يكون مجمع أديان لكني أصررت أن يكون مسجدا فقط، وتمت الموافقة. وقد تقدم بعدي أحد الأشخاص لتصميم كنيسة ولكنهم أجلوا الموضوع حتى يتم تنفيذ المسجد أولاً. وتم توفير خبراء في الفيزياء والفلك والرياضيات لمساعدتي في التصميم والآن بدأ العد التنازلي حيث سيبدأ عام 2010 التنفيذ الفعلي وستحدد الاستراتيجيات والميزانية وتدريب الأفراد وأرجو أن أكون أول من يصلي في المسجد الذي صممته بجهد شخصي"
ويضيف الجماز المسجد الذي يتمنى أن يكون أول من يصلي فيه أنه تمت دراسته وتصميمه بطريقة كلاسيكية يتكون من القبة والمئذنة وملحقات المسجد وضعت القبة على سطح المسجد بحيث تسمح للمصلين بأن يتجهوا إلى الكعبة المشرفة في مكة المكرمة حيث سيكون المسجد على قمة جبل في موقع ممتاز. وقال إن هذا السطح قابل للتحرك والدوران في أي اتجاه في المستوى الأفقي ويسمح فقط بالحركة (1-2) بوصة من الحركة العمودية الموقع الدائري وذلك ليحاكي الشكل الكروي للمبنى الرئيسي. ولقد عملت أربعة قطاعات سفلية تحيط بالقاعة الرئيسية مع الخدمات العديدة.وعملت المداخل عبر اتجاهين محددين وكلها عمل لها محبس هوائي المدخل الأول للقطار والمشاة والمدخل الأخر من جهة المواقف. أما الوصول إلى القبة فهو عبر الصالة الرئيسية المحاطة بقطاع ناري وذلك للحركة الرأسية. ويضيف الجماز أنه تم العمل على تثبيت أرضية المسجد باتجاه الكعبة، وكان استعمال الزجاج بكثرة ليحاكي الفضاء ومن خلاله يتم تعديل التوجيه. أيضا تم ربط القاعدة لتكون بمثابة مرساه لكي يكون المصلون ثابتين ولا يسبحوا أو يطوفوا أثناء العبادة وقد عملت الدعامات بواسطة أحذية ثقيلة وحلقات أرضية للأقدام والأيدي والركب على الساقين. أما المئذنة فقد أخذت شكل البرج لتحاكي الشكل المعتاد للمسجد وهذه المئذنة متحركة لتعطي ظلالا وهي مزودة بخلايا شمسية للطاقة تمنح الطاقة لكل من المسجد والأماكن الأخرى حيث ستزود المئذنة القرية الفضائية بأكملها بالطاقة الشمسية.
وحول تكلفة إنشاء المسجد، قال الدكتور الجماز إن "ناسا" تتكتم على الموضوع ولكنها تكلفة عالية خصوصا إذا عرفنا أن تكلفة سير شخص لمدة دقيقة على سطح القمر تكلف ناسا مليون دولار وهناك منافسة كبيرة بين أمريكا وروسيا والصين لإنشاء مشاريع على سطح القمر.
وعن الصعوبات التي واجهت المشروع أوضح الدكتور الجماز أن أول عقبة كانت تحديد القبلة وتم حلها عبر وجود المصطبة فالقبلة ستتغير في كل صلاة ولكنها ستتجه لمكة المكرمة في كل مرة بسبب دوران القمر حول نفسه وحول الأرض وكذلك دوران الأرض حول نفسها أيضا من الصعوبات اختلاف درجات الحرارة على سطح القمر حيث تصل 200 درجة مئوية في الجزء المشع و200 درجة تحت الصفر في الجزء المظلم أي فرق 400 درجة لذلك تقرر بناء القرية تحت سطح القمر ولكن المصلى والمئذنة هما الوحيدان اللذان سيظهران فوق سطح القمر من القرية بأكملها لان درجات الحرارة ستحطم البناء ولكني أصررت على أن يكون المصلى فوق السطح وابتكرت طريقة لحمايته حيث سيحتوي جدار العزل على مياه تتجمد مع انخفاض درجة الحرارة وتذوب مع الحرارة وبذلك تحافظ على جدار من اختلاف درجات الحرارة كذلك من العقبات الجاذبية وتم التغلب عليها بوضع مثبتات للأقدام والظهر كما سيتوافر الأوكسجين داخل المصلى.

فاطمة بإسماعيل من الرياض - - 05/11/1429هـ
فوجئت المتقدمات للدراسات العليا في جامعة الملك سعود بطلب مبلغ 120 ريالا حتى يتم تسلم ملفاتهن، وعدن كثيرات أدراجهن لعدم توقعهن هذا الإجراء.وقالت عروب السعيد متقدمة لماجستير تقنية تعليم، إن موظفة غير سعودية أخبرتها أنها لن تتسلم الملف حتى تحصل على مبلغ 120 ريالا ثمن تصوير الأوراق عبر جهاز "السكانر"، وإلا عليها التوجه إلى أي مكتبة في مبنى الجامعة حتى تصور أوراقها.وأضافت في حديثها إلى "الاقتصادية" إنها اضطرت لدفع المبلغ رغم عدم اقتناعها، وخصوصاً أن استلام الملف لا يعني القبول، لكنها تخوفت فوات فرصة الدراسة عليها. أما نادية المنشوي متقدمة لدراسة ماجستير دراسات إسلامية فأشارت إلى أن "المبلغ غير مسترد في حال عدم القبول"، متسائلة عن مصير المبالغ. فيما اشتكت نوف العليان متقدمة لقسم علم اجتماع من فشل النظام في تحميل ملفاتها، لذلك اضطرت للحضور إلى الجامعة من أجل تقديم أوراقها، وشاركتها الرأي أروى الغفيلي متقدمة لقسم علم النفس.من جهته، أكد الدكتور خالد الحميزي وكيل عمادة الدراسات العليا في جامعة الملك سعود، عدم علمهم بالمبالغ التي تؤخذ من الطالبات، قائلاً إنه "لم يتم التنسيق بهذا الشأن مع العمادة"، لافتا إلى أنه أمر غير مقبول تماماً وسيتم إيقاف تسلم أي مبلغ من أي متقدمة، مؤكداً أنه سيتصل بالمسؤولات لإيقاف هذا الأمر. من جهتها، أوضحت الدكتورة ابتسام صادق وكيلة الدراسات العليا، أن الطالبات كن يدفعن 120 ريالاً مقابل "خدمة" قبول الأوراق، وعمل مسح لها، معللة الإجراء "نظراً لتكلفة عمل المسح الضوئي حيث تكلف الورقة 15 ريالاً وكل طالبة تحضر ملف يحتوي على 12 ورقة، وهذه الخدمة تقدم خصوصاً للقادمات من خارج الرياض". وذكر فهد الحمدان من القبول الإلكتروني، أن القبول يتم بانسيابية ولم يواجه النظام أي أعطال، وتم تسلم عدد من ملفات الطالبات وكل ما عليهن فقط مراجعة البريد الإلكتروني الذي تم إرسال الملف من خلاله للتأكد من القبول.
فاطمة باسماعيل من الرياض

فشلت خريجات البكالوريوس من أول قسم بصريات في المملكة والتابع لكلية العلوم الصحية في جامعة الملك سعود, في إيجاد وظائف حكومية أو خاصة تتناسب مع مؤهلاتهن كخريجات لأول قسم من نوعه في الشرق الأوسط يخرج إخصائيات بصريات.
وقالت لـ "المرأة العاملة" خريجات من هذا القسم إن مسماهن الوظيفي كإخصائيات غير معتمد من قبل وزارة الخدمة المدنية، ويوظفن تحت اسم (فني)، مشيرات إلى أن سنوات الدراسة الخمس لم تشفع لهن بتغيير الاسم الوظيفي الذي يتساوى مع الاسم الوظيفي لخريجات الدبلوم أو تلكم اللاتي لا يحملن أي شهادة في التخصص.
وبينت الخريجات أن مستشفيات حكومية وخاصة رفضت توظيفهن بحجة عدم توافر وظائف شاغرة، رغم أن المئات منها مشغولة بوافدات، ما دفع بالأكثرية من الخريجات إلى شغل وظائف بعيدة عن تخصصاتهن الأساسية، كالعمل في أعمال إدارية كالسكرتارية أو أي عمل آخر, ربما تقوم به خريجة ثانوية عامة.
رنا فاخوري إحدى خريجات القسم الفصل الدراسي الماضي تقول "منذ كنا طالبات امتياز وكنا نتدرب في المستشفيات كانوا يقولون لنا إن الوظائف معدومة وإن وجدت وظيفة شاغرة فإنهم يطلبون الخبرة".
وتتساءل: كيف ستكتسب الخبرة وهن الخريجات الوحيدات في المجال ويرفض توظيفهن بحجة الخبرة فيما يتم استقدام آلاف الوافدات سنويا لشغل هذه الوظائف؟
وتضيف رنا "أغلب خريجات القسم أصبحن يعملن في السكرتارية أو منسقات في المستشفيات دون أن يستفدن من التخصص المعمق الذي درسنه".
وعن المستشفيات الخاصة قالت "تطلب هي كذلك شهادات خبرة لا نعلم من أين نأتي بها، إضافة إلى أن ساعات العمل فيها طويلة، والمردود المادي لا يكاد يذكر، والحقيقة أن الكثيرات من زميلاتي ندمن على دراسة هذا التخصص".
وحمدة الشمري من جانبها تقول" أربع سنوات ونصف السنة دراسة وسنة تدريب لم تشفع لنا في وظيفة في أحد مستشفيات وزارة الصحة"، مشيرة إلى أن ما حدث لهن منع الكثيرات من محبات هذا التخصص من دراسته أو الالتحاق به".
وتؤكد حمدة أن هناك مستشفيات عسكرية أكدت للمتقدمات إليها أن التوظيف على هذا التخصص توقف رغم أنه جديد، داعية إلى فتح باب الدراسات العليا للراغبات في التقدم علميا في مجال البصريات بدل جلوسهن دون عمل أو دراسة.
وتطرقت حمدة الشمري إلى مسألة الواسطة كلاعب رئيس في توظيف الخريجات اللاتي حصلن على فرص عمل، مطالبة ديوان الخدمة المدنية بإعطاء الإخصائيات حقهن في الاسم على الأقل.
من ناحيتها, طالبت مها القردعي بتحسين صورة الإخصائية ومنحها حقوقها المهنية لكي تؤدي عن جدارة ما تعلمته في سنوات الدراسة الطويلة، واتقفت ابتسام اليامي مع القرداعي في أن انعدام التنسيق بين الجامعة والديوان تسبب في ضياع فرصة وظيفية هائلة لخريجات هذا التخصص الحيوي.
وقالت "أعلن الديوان عن فرص وظيفية صحية ولكن الجامعة لم تسلم الخريجات وثائقهن إلا بعد انتهاء فترة التقديم، وآمل في إيجاد فرص وظيفية في مستشفيات نجران التي سأنتقل إليها لاحقا رغم ندرتها".
إلى ذلك قالت الدكتورة هيا الفرحان رئيسة قسم بصريات في الكلية الصحية وأول سعودية تحصل على الدكتوراة في تخصص بصريات, إن الكلية تدرس بجدية افتتاح ماجستير بصريات خلال السنة المقبلة، مشيرة إلى أن القسم خرج 17 دفعة سابقة.
وبينت الدكتورة الفرحان أن هناك لبسا في فهم التخصص كونه جديدا ويعد من ضمن برامج الرعاية الأولية، وقالت "لذلك فالمفترض أن تعين خريجاته في المراكز الصحية ولو عممت خطة العمل في المراكز الصحية فستقضي على مشكلة عدم وجود وظائف للخريجات, ومع الأسف هذا غير معمول به رغم أن دور إخصائيات البصريات مهم للغاية, فليس دورها فحص النظر فقط بل من وظائفها فحص العيوب الانكسارية وعمل مقاييس العمليات الجراحية التي تتطلب الدقة المتناهية, لأن أي خطأ ولو بنسبة 1 في المائة سيسبب مشكلة للعين".
وزادت" في أمريكا أصبح يسمح لإخصائي البصريات إجراء عمليات الليزك مثلا, وهيئة التخصصات فرضت أن من يكشف على العيون يكون إخصائي بصريات, وقد كان في السابق من يحمل دبلوم يفحص النظر".
وأكدت الفرحان أن فرص التوظيف موجودة وكذلك فرص الابتعاث, فالقسم فيه عشر معيدات وهناك خمس معيدات مبتعثات حاليا ينتظر عودتهن بعد انتهائهن من الدراسة, وستنتقل الكلية إلى موقع آخر أكثر سعة وبإمكانات أفضل خلال ثلاث سنوات, وسيكون برنامج ماجستير بصريات هو الأول من نوعه في الشرق الأوسط".
وعن مشكلة الوظائف قالت الدكتورة هيا إن مشكلة التمركز في منطقة الرياض هي العائق في توظيفهن, فالكل يرغب في التعيين في منطقة الرياض رغم أن هناك احتياجا في المناطق الأخرى, لذلك هناك تكدس في منطقة الرياض. وطرحت الدكتورة هيا فكرة إكمال الدراسة للخريجات أو عمل الأبحاث لأن هناك كثيرا من مراكز الأبحاث ستفتتح قريبا وستكون مصدر دخل ممتازا لهن.
فاطمة باسماعيل من الرياض

أكد المهندس سامي المبارك مدير مكتب العمل بالرياض للمرأة العاملة أن وزارة العمل لاتتهاون مع الشركات التي لاتوقع عقودا مع موظفاتها ونفى أن يكون توقيع العقد اختياريا من قبل صاحب العمل لأن نظام وزارة العمل واضح وتنص المادة 51 على (أنه يجب أن يكتب عقد عمل من نسختين يحتفظ كل طرف بنسخة, ويعد العقد قائما ولو كان غير مكتوب, وفي هذه الحالة يجوز للعامل وحده إثبات العقد وحقوقه التي نشأت عنه بجميع طرق الإثبات ويحق لكل من الطرفين أن يطلب كتابة العقد في أي وقت, أما من يعمل في الحكومة والمؤسسات العامة فيقوم قرار أوامر التعيين الصادرة من الجهة المختصة مقام العقد) وأوضح أن هناك لجانا تزور أماكن العمل للتأكد من استقرار أوضاع العاملين والعاملات وفي حالة إثبات أن العاملات لدى الشركة أو المؤسسة بدون عقود تطبق على الشركة عقوبة حسب المادة
239 التي تنص على أنه (يعاقب كل من يخالف أي حكم من أحكام هذا النظام واللوائح والقرارات الصادرة بمقتضاه فيما لم يرد بشأنه نص خاص بالعقوبات بغرامة لاتقل عن ألفي ريال ولا تزيد على خمسة آلاف ريال)
يجيء هذا التأكيد بعد مطالبة الكثير من الموظفات بتشديد الرقابة على الشركات خصوصا، أن بعضها يخالف منذ سنوات نظام العمل بعدم توقيع عقود مع الموظفات دون أن يصدر بحقه شيء والدليل استمرار الحال.
أم ندى، موظفة بأحد المقاصف لم تعرف شيئا عن العقود وتقول إنها قبلت بالوظيفة فقط من أجل الراتب الذي لا يزيد عن 900 ريال يخصم منه 100 ريال بدعوى التأمين رغم أنها تذهب للمستشفيات على حسابها الشخصي, وكل ما وقعت عليه منذ عملها ورقة توضح الراتب فقط فلا يوجد بدلات ولا مكافآت ولا تأمين طبي وحين قيل إن لها حقوقا على رب العمل منها العلاج وتوفير بدل سكن ومواصلات وخلافه قالت أنها تتمنى أن تحصل على راتبها كاملا دون خصومات أو تأخير ولا تريد أكثر من ذلك وخصوصا أن راتب شهر رمضان يتقلص للنصف ويتم تسليمه بعد العيد.
أما شريفة محمد، وتعمل في إحدى المؤسسات الإعلامية فاشتكت كون الإعلاميين يبحثون عن إنصاف الناس وهم أول من تؤكل حقوقهم في بعض المؤسسات الإعلامية وتقول شريفة (عملت في إحدى المؤسسات الإعلامية في المنطقة الشرقية وكان راتبي ما بين 200 و500 ريال وبعد انتقالي إلى مؤسسة مماثلة زاد راتبي إلى 1500 والآن أتقاضى ثلاثة آلاف ريال, لكن كل هذا بدون عقد وبالإمكان الاستغناء عني في أي لحظة حسب مزاج المسؤول, وكثير ممن يعملن على نظام التعاون يتم استغلالهن من بعض المؤسسات فهي تعمل بجد ولا تلاقي المردود المطلوب ولا الدعم المادي أو المعنوي وتتحمل تكاليف المواصلات والاتصالات, وفي النهاية لا يبقى لها من راتبها الشهري سوى المئات من الريالات !!
نورة العمري، خريجة حاسب آلي وعملت لفترة في إحدى المدارس الأهلية كسكرتيرة ولم تعي أن من أبسط حقوقها توقيع عقد عمل وقالت (فرحت بالوظيفة رغم أنها تبعد عن منزلي مسافة ليست بالقليلة وقالت لي صاحبة المدارس إني سأكون مساعدة لها وسكرتيرة, ولأن والدي كبير في السن فهو لا يستطيع توصيلي يوميا, وكان إخوتي يتناوبون على هذه المهمة يوميا من وإلى المدرسة, في البداية فوجئت أن راتبي 1200 ريال فقط وحين سألت عن أي مزايا إضافية قيل لي إن القطاع الخاص هذه أنظمته فإما أقبل أو أرفض, بعد فترة انشغل إخوتي فاضطررت إلى استئجار سيارة لإيصالي وأصبحت السيارة تلتهم ألف ريال من راتبي فلا يبقى منه إلا 200 ريال وكلما طالبت بزيادة راتب قيل لي كثيرات يقبلن بأقل من راتبك هذا وهكذا الحقوق ضائعة في القطاع الخاص, فلماذا لاتحفظ حقوقنا عبر توقيع عقود نظامية ويلزم القطاع الخاص برفع الرواتب ووضع مميزات للعاملات لديه؟.
وتقول منيرة المطيري، إن القطاع الخاص لايحترم العقود أصلا وقصتها مع إحدى المدارس لا تنسى فقد تم تعيينها وفصلها خلال ظرف ثلاثة أيام رغم توقيعها عقد! وتحدثت جوري عبدالرحمن ـ خريجة رياض أطفال عن التلاعبات بالعقود قائلة (بعض الشركات تكتب في العقد أشياء تنفذها منها أن تكتب راتبا وتعطي نصفه وإن رفضت الموظفة تجبرها على ترك العمل، بل إن بعض الشركات تشترط أن تعمل لديها الموظفة لأشهر مقابل شهادة خبرة بمدة أطول دون إعطاء راتب, وهكذا فتلاعبات القطاع الخاص في مسألة العقود كبيرة ونادرا ما تستطيع الموظفة أخذ حقها أو إثبات هذا التلاعب.
واشتكت هند علي – معلمة - أن بعض المدارس الخاصة تستغل مسألة العقود لترفع نسبة السعودة الأهلية لديها, وقد تفاجأت هي نفسها قبل فترة برفض مكتب العمل اعتمادها كمعلمة في إحدى المدارس لأنها تعمل بالفعل في مدرسة أخرى منذ عامين, واكتشفت أن هذه المدرسة هي التي كانت تقدمت لها قبل عامين فعلا ولكنها قدمت استقالتها بعد أسبوع لأنها لم تجد راحة في تعامل الإدارة معها, لكن يبدو أن المدرسة استغلت اسمها كموظفة لديهم حتى ترفع نسبة السعودة.

فاطمة باسماعيل من الرياض

ثماني طالبات لم يتجاوزن الثامنة عشرة وجدن أنفسهن أمام فرصة تقديم مشروع توعوي انطلق قبل نحو شهرين وتطور لينتج أفلاما كرتونية هادفة. وعبر موقع إلكتروني قمن ببث هذه الإبداعات باللغتين العربية والإنجليزية ولم يكتفين بالأفلام، بل أنتجن الألعاب وأرسلن وسائط جوال.
واتخذت الفتيات الثماني من أجل ذلك شخصية "راشد"، الذي يحمل شعار "راشد للخير قاصد" سبيلا لتحقيق الأهداف. وكانت باكورة الإنتاج فيلما كرتونيا يضم شخصيات مختلفة أبرزها راشد ووالده. وجاءت الحلقة الأولى باسم عقيدة الأمان، وتم من خلالها توظيف قيم اجتماعية وتعاليم دينية.
وتنوع إنتاج الفتيات الثماني، إذ شمل وسائط للجوال خاصة بالطفل تنوعت بها، إضافة إلى مقاطع الفيديو المحببة للأطفال. كما تم ابتكار بعض الألعاب التي تنمي ذكاء الطفل.
وتقول أبرار العودة حول هذا المشروع إن هذا العصر يتميز بثورة معلوماتية وأساليب جذابة ومشوقة في عرض المحتوى، وهذا يتيح مزيدا من الفرص من أجل جذب المتلقين وغرس الأفكار بيسر وسهولة.
في مايلي مزيداً من التفاصيل:
ثماني طالبات لم يتجاوزن الثامنة عشرة وجدن أنفسهن أمام فرصة تقديم مشروع توعوي انطلق قبل نحو شهرين وتطور لينتج أفلاما كارتونية هادفة. وعبر موقع إلكتروني قمن ببث هذه الإبداعات باللغتين العربية والإنجليزية ولم يكتفين بالأفلام، بل أنتجن الألعاب وأرسلن وسائط جوال.
حول هذا المشروع تحدثت أبرار العودة، التي لا تزال تدرس في المرحلة الثانوية، مشيرة إلى أن هذا العصر يتميز بثورة معلوماتية وأساليب جذابة ومشوقة في عرض المحتوى، وهذا يتيح مزيدا من الفرص من أجل جذب المتلقين وغرس الأفكار بيسر وسهولة.
وتضيف أن مشروع إشراقة إعلامية انطلق حاملاً رسالة بث الفكر الإعلامي الناقد، وعولمة القيم الإسلامية تحت شعار نتأثر بوعي ونؤثر بمهارة. وأوضحت أن رسالة المشروع الأولى موجهة إلى الطفل لغرس المبادئ والمُثل العليا وتعاليم الشريعة الإسلامية الصحيحة، مع تلمس مشكلات الطفل ومعالجتها بالأسلوب الميسر.
واتخذت الفتيات الثماني من أجل ذلك شخصية "راشد"، الذي يحمل شعار راشد للخير قاصد سبيلا لتحقيق الأهداف. وكان باكورة الإنتاج فيلما كارتونيا يضم شخصيات مختلفة أبرزها راشد ووالده. وجاءت الحلقة الأولى باسم عقيدة الأمان، وتم من خلالها توظيف قيم اجتماعية وتعاليم دينية.
وتنوع إنتاج الفتيات الثماني، إذ شمل وسائط للجوال خاصة بالطفل تنوعت بها، إضافة إلى مقاطع الفيديو المحببة للأطفال. كما تم ابتكار بعض الألعاب التي تنمي لذكاء الطفل.
وتقول أبرار العودة، إن مشروعهن بدأ في أعقاب مؤتمر التربية الإعلامية الذي عقد بين الفترة من 14 و17/2/1429هـ، الذي خرج بتوصيات مهمة. وكان دور إدارة النشاط تفعيل هذه التوصيات في المدارس من خلال الأنشطة اللاصفية، وكانت التجربة الأولى في الثانوية الواحدة والعشرين تحت إشراف زينب الهزاع مشرفة النشاط.
انطلاقة المشروع بدأت بسؤال ماذا لو أوكلت صناعة الإعلام للنشء؟ بعدها اتضحت الأهداف الخاصة بصناعة الإعلام الهادف، وتم اختيار اسم "إشراقة إعلامية" مع تحديد الرسالة على أساس: بث الفكر الإعلامي الناقد وعولمة القيم الإسلامية.
وتضيف أبرار: دشن الموقع بعد حفل ختام أنشطة الرياض، والذي عرض مشروعنا من خلاله، ولم يمض عليه سوى بضعة أشهر أنجزنا خلالها أولى حلقات الفيلم الكرتوني راشد حاملة اسم "عقيدة الأمان". وتنوع إنتاجنا في الموقع من ألعاب وقصص ومقاطع فيديو ووسائط للجوال، وقمنا بترجمة جميع إنتاجنا إلى اللغة الإنجليزية تحقيقاً لرسالتنا.
وعن آلية عملهن قالت أبرار "آلية عملنا مختلفة نوعاً ما، فنحن نوزع المهام بحسب ميول أعضاء الفريق ومهاراتهم من تصميم وكتابة وترجمة ومراجعة، ويكون توزيعنا عبر البريد الإلكتروني وقسم خاص لنا على الموقع، فنتبادل من خلاله موادنا وإنتاجنا، ولا يمكن لأحد مشاهدته سوى فريق العمل، ذلك لأننا لم نجد محضناً يمكننا من خلاله العمل عن قرب، لكن ذلك لا يعوق مسيرتنا الواثقة ولله الحمد".
وعن طموحاتهن قالت أبرار "طموحنا كان إنشاء قناة تلفزيونية، ولكن لم نقف أمام عوائق إنشاء القناة، ولم نضع حداً لأحلامنا وطموحاتنا، فوضعنا قناتنا في موقعنا على الشبكة العنكبوتية، ويمكن لأي شخص زيارتها باختيار قناته المفضلة إما العربية أو الإنجليزية، ومن ثم يختار من خلال الشاشة المعروضة على الشبكة البرنامج المفضل لديه من قصص وألعاب ووسائط للجوال ومقاطع فيديو، ونطمح أن تتسع دائرة إنتاجنا لتشمل الإعلام العام ولا يقتصر على الطفل، وبإذن الله سيتحقق هذا الطموح كما تحقق قبله".
وأكدت أبرار في ختام حديثها أن تنوع اهتمامات القائمات على المشروع هو سبب نجاحه، وقالت إنّ تنوع التخصصات مهم لبناء مشروع متكامل ولا يطغى تخصص على آخر، فكما نحن بحاجة إلى متخصصين في الإعلام، فنحن أيضاً بحاجة إلى مصممين وكتّاب ورسامين ومترجمين وغير ذلك، وكلٌ من أولئك يساهمون في بناء المشروع بالصورة الصحيحة ولا ينقص مقدار أحدهم عن الآخر, فلكلٍ مكان ولكلٍ عملٌ يقوم به.
الموقع الإلكتروني
www.edufunmedia.com

فاطمة باسماعيل (الرياض)

اعلن قسم الاعلام بكلية الدعوة والاعلام بجامعة الامام محمد بن سعود الاسلامية قبول 39 طالبة في مرحلة الماجستير في الفصل الدراسي 27-1428هـ ممن اجتزن متطلبات القبول. واوضح عميد الكلية الدكتور محمد بن عبدالعزيز الحيزان ان المقبولات يمثلن الدفعة الاولى لدراسة الماجستير في قسم الاعلام والمقبولات هن:فاطمة عبدالرحمن السويح بدور ابراهيم الدجين عبير احمد القدهي آلاء سلطان باهبري نوير سيف العتيبي نوف عبداللطيف الحازمي اريج ابراهيم الدبيخي نوف كتاب العتيبي مها جريس الجريس الهام محمد الراشدمرام تركي القحطاني شذى مقبل العصيمي خلود محمد السلطان فاطمة محمد المشيخي خولة عطاالله المرخان هيفاء سعود المخلفي فاطمة سعد الجوفان ريم يوسف الغامدي منال سعيد الدوسري نوف عايش العتيبي امل علي التميميم اجدة صالح السويح صفية ابراهيم العبدالكريم العنود بنت سعود آل سعودايمان ابراهيم الخميس شذى عبدالواحد الحميدمريم صالح البلوي فاطمة سند العتيبي اسرار عبدالعزيز الزايدخديجة صالح المريشد اماني ابراهيم الحماد منى عبدالعزيز الوهيب عهود علي الفرهود آلاء خليل المكينزي فاطمة صالح باسماعيل سارة صالح بن دهش نورة سعد الحويتي سارة ضويحي العتيبي إكرام عبدالعليم الزيد
عاملات يطالبن بتعديل المادة 159 من نظام عمل المرأة أو صرف بدل "حضانة"
طالبت عاملات في القطاع الخاص بصرف بدل "حضانة" أو تعديل المادة 159 من نظام العمل، والتي تنص على أنه يتوجب على كل صاحب عمل يشغل خمسين عاملة فأكثر أن يهيئ مكانا مناسبا يتوافر فيه العدد الكافي من المربيات لرعاية أطفالهن الذين تقل أعمارهم عن ست سنوات، أو إذا بلغ عدد الأطفال عشرة فأكثر.
كما تنص المادة على أنه يحق للوزير أن يلزم صاحب العمل الذي يستخدم مائة عاملة فأكثر في مدينة واحدة أن ينشىء دارا للحضانة أو بالمشاركة مع أصحاب عمل آخرين في المدينة نفسها أو يتعاقد مع دار للحضانة قائمة لرعاية أطفال العاملات الذين تقل أعمارهم عن الست سنوات وذلك أثناء فترات العمل وفي هذه الحالة يحدد الوزير الشروط والأوضاع التي تنظم هذه الدار كما يقرر نسبة التكاليف التي تفرض على العاملات المستفيدات من هذه الخدمة.
وأبدى عدد من العاملات رغبتهن في أن يفرض على صاحب العمل توفير مكان رعاية للأطفال وخصوصا المواليد إذا بلغ عدد العاملات عشرين عاملة وليس خمسين خصوصا أن هذا النظام معمول به في بعض الدول المجاورة ونظرا لعدم وجود مدن صناعية نسائية أو أماكن توفر العمل بأعداد كبيرة فإن تحديد عدد العاملات بخمسين فيه ضرر كبير ويسبب تسربا وظيفيا لأغلبهن واقترحن أن يتم صرف بدل رعاية مولود لحديثات الولادة ليتمكن من إدخال أبنائهن دور الحضانة الخاصة.
عهود محمد - موظفة في وكالة دعاية وإعلان نسائية - أكدت أن معاناتها بدأت بعد إنجابها مولودتها الأولى حيث انتهت إجازة المولود واضطرت لوضع ابنتها لدى والدتها لفترة ثم جارتها وقالت إن مثل هذا الوضع يوتر الموظفة وزادت" نظام العمل يقف مع صاحب العمل حيث يفرض عليه حضانة فقط إذا أصبح لديه خمسين عاملة وهذا ظلم للعاملات فأغلب القطاعات النسائية الخاصة لا تزيد موظفاتها على عشرين موظفة بمكتب ملحق بالقسم الرجالي ولان عملنا مكمل لهم فلم يزد عددنا على عشرين موظفة وبعضنا بنظام جزئي لا يستلزم حضورهن نظرا لإنجازهن التصاميم من البيت وإرسالها عبر الإيميل".
وتضيف عهود" وجود مكان مهيأ في المكتب سيجعلني أكثر استقرارا ولا يسبب لي التوتر كل لحظة وسيمكنني من إنجاز عملي وأنا مرتاحة البال".
أما سارة الشهري- معلمة- فقالت" يعد كل يوم عذاب لي كوني مطلقة ولدي طفل لم يبلغ الثالثة بعد ولا أستطيع اتئمان الخادمة عليه لذلك اضطررت لإدخاله حضانة مرتفعة التكاليف قرب عملي فقط لأشعر بالأمان، ومع ذلك فإنني اضطر لإيصاله للحضانة والانتظار حتى يهدأ ويلعب مع الأطفال وبعد الدوام أذهب مع السائق لإحضاره واضطررت عدة مرات للاستئذان من عملي لأن ابني تشاجر مع احد الأطفال أو يرفض البقاء فهو يعاني نوبات غضب شديدة ولا يمكن لأحد التعامل معها سواي ولو كان بقربي لما حدث تأخير في العمل أو غياب متكرر".
وأضافت" تكلفة الحضانة والسائق تقتطع نصف راتبي ولا يتم صرف بدل، لذلك أفكر جديا في الاستقالة لولا حاجتي للراتب كوني مطلقة وتخلى عني زوجي ولا يدفع نفقة ابني".
من جهتها، تقول أم ريان- موظفة قطاع خاص ـ" إن العاملات في الحكومة لديهن إجازة تصل إلى ثلاث سنوات وتوفر لهن الدولة حاضنات مجانية تابعة للتعليم العام هذا مع أن رواتبهن ممتازة ونعاني نحن موظفات القطاع الخاص من ظلم كبير حيث الرواتب متدنية والإجازات محدودة والعمل مضاعف مع أن أصحاب الشركات يربحون الملايين ولا يدفعون ضرائب".
وزادت"نتمنى تدخل حقوق الإنسان لصالحنا فإما أن تزاد رواتبنا لنفي بالتزاماتنا أو يتم توفير بدلات حسب الظروف المختلفة خصوصا لنا كنساء ودعمنا نفسيا وماديا يجعلنا مؤهلات بشكل أكبر للعطاء مما سيعود بالنفع على الشركة التي نعمل بها".
وتقول نورة عبد الرحمن - موظفة في شركة عقارية - "نحن عشر مسوقات عقاريات في إحدى الشركات العقارية الكبرى، ونعمل من الثامنة صباحا وحتى الرابعة وتتلخص معاناة أغلبنا في أطفالنا الصغار حيث أوقات العمل طويلة وأبناؤنا لدى الخادمات وسط خوفنا من أي طارئ أو خطر محدق بأبنائنا ولو هيئ مكان في الشركة بعيدا عن مكاتب العمل بحيث تستغل كل واحدة منا ساعة الرضاعة التي كفلها لنا نظام العمل بحيث تشرف على ابنها وأبناء زميلاتها بذلك لن نكلف الشركة راتب موظفة حضانة ويكون دورها في توفير المكان ونحن نتكفل بتأثيثه لحماية أبنائنا ونعمل في جو مطمئن".
الجنسية السعودية.. للذكور فقط!!
ناهد سعيد باشطح
فاصلة : «الحق كالنار، عندما نحاول تغطيته يحترق» - حكمة عالمية -
كشف استطلاع لجريدة (عكاظ) عبر موقعها على الإنترنت في عددها الصادر يوم الخميس 1/6/1426ه حول ضرورة تعديل نظام الجنسية بحيث يحق لبنات السعودية المتزوجة من أجنبي الحصول على الجنسية، ان اكثر من 65٪ يرون ان تجنيس ابنة السعودية المتزوجة من اجنبي أمر في غاية الأهمية وهو ضرورة ملحة لحاجة الابنة الشديدة للجنسية خاصة إن كانت من مواليد البلد ومقيمة طيلة حياتها فيه الأمر الذي يجعل عدم تجنيسها أمراً في غاية الصعوبة. المثير للجدل في التحقيق الذي أجرته الزميلة النشطة فاطمة باسماعيل أن لدينا تمييزاً واضحاً ضد المرأة في النظام دون أن يلغى في تجديد النظام. تخيلوا الأم السعودية المتزوجة بأجنبي يعطى ولدها الجنسية حال بلوغه الثامنة عشرة من العمر، بينما تعطى ابنتها بطاقة كتب عليها يحق لها العمل والتعليم فيما تحرم من التمتع بجنسية والدتها ومزاياها فتعامل معاملة المقيمة تدفع رسوم إقامة ولا تخرج الا بتصريح ولا تعالج في مستشفيات الدولة والسؤال لماذا يعتبر الذكر مواطنا سعوديا وتحرم الانثى من هذه المواطنة ؟ وكيف يغفل النظام الجديد عن حل معاناة آلاف البنات اللواتي لا يعطين الجنسية بسبب تزوج امهاتهن من غير السعوديين بينما تعطى الجنسية لاخوانهن ؟ التحقيق كان زاخراً بقصص أليمة لمواطنات سعوديات حرمن من العمل أو العلاج فقط لأنهن إناث من أم سعودية وأب غير سعودي وتزداد المعاناة إذا كانت الأم مريضة او ارملة او مطلقة، كما ان تجميع النقاط بحسب نظام الجنسية الجديد لم ينفعهن كثيرا، البطاقة التي تعطى لهن ليست ذات فائدة لهن فلا يستطعن التمتع بمزايا الجنسية. لقد صدر المرسوم الملكي الكريم رقم م/14 وتاريخ 24/5/1405ه والذي نص على تعديل المادة الثامنة من نظام الجنسية العربية السعودية الصادر بالارادة الملكية رقم 8/20/5604 وتاريخ 22/2/1374ه ليصبح النص كما يلي: يجوز منح الجنسية العربية السعودية بقرار من وزير الداخلية لمن ولد داخل المملكة العربية السعودية من أب أجنبي وأم سعودية إذا توافرت الشروط التالية: 1 أن تكون له صفة الإقامة الدائمة في المملكة عند بلوغه سن الرشد. 2 أن يكون حسن السيرة والسلوك ولم يسبق الحكم عليه بحكم جنائي. 3 أن يجيد اللغة العربية. 4 أن يقدم خلال السنة التالية لبلوغه سن الرشد طلبا بمنحه الجنسية السعودية. وبصدور هذا المرسوم نجد انه لم يفرق بين الذكر والأنثى المولود لأم سعودية متى ما توفرت فيه الشروط الموضحة بعاليه. وبموجب هذا المرسوم يمكن للبنت المولودة لأم سعودية وأب أجنبي أن تتقدم بطلب الحصول على الجنسية خلال سنة من بلوغها سن الرشد. لكن لدينا شيء عجيب فأنظمتنا لا تفرق بين المرأة والرجل لكن التطبيق يختلف، ويمارس التمييز في صوره كما في قضية منع تجنيس ابنة المتزوجة من غير سعودي، ترى من المسؤول؟.الرياض 18/07/2005
دورة المشاريع تنطلق بـ 23 مشاركة وسخط وإحباط من شروط تعوق المرأةمشاريع نسائية تتعثر بسبب إلزامية تعيين رجل في وظيفة مدير!
بقلم : فاطمة باسماعيل من الرياض
أطلق الفرع النسائي للغرفة التجارية الصناعية في الرياض ممثلا في مركز تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة برنامج "كيف تبدأ مشروعك الصغير؟" الذي يستمر لمدة أربعة أسابيع للدراسة النظرية وأسبوعين للدراسة العملية يتبعها ستة أشهر من المتابعة والاستشارات، وتشارك في الدورة 23 متدربة.وأشادت المتدربات بالمستوى الذي ظهرت به الدورة مع انطلاقتها الأسبوع الماضي والمعلومات التي استقوها خصوصا من جانب الإجراءات النظامية لإنشاء المشروع. ولكنهن حملن في الوقت نفسه على ما أسميناه لا منطقية في بعض الأنظمة التي تمنع النساء من إدارة مشاريعهن أو منعهن من مزاولة أنشطة أخرى موجودة على أرض الواقع ولكن يتم التحايل تحت أسماء أخرى مثل النوادي النسائية.وتقول نهى قطان خريجة علوم طبية وتغذية، إن من ضمن المشاريع التي كانت مطروحة مشروع نقل موظفات ولكن صدمت برفض أن تكون إدارة المشروع بيدها وإجبارها على وضع مدير بشكل صوري.وعن مشروعها المستقبلي تقول نهى إنها تفكر في أن تخدم تخصصها في التغذية عبر افتتاح مركز (دايت سنتر)، وهي تأمل من صندوق التسليف أن يدعمها بقرض لإطلاق المشروع. وأبدت تخوفها من طول المعاملات الحكومية لإصدار الترخيص، وكذلك ارتفاع أسعار العقارات مع ثبات القروض عند مبالغ معينة. ولم ترتفع لتناسب الارتفاع المتسارع في العقارات، حيث كانت الأسعار قبل نحو عام تراوح بين 80 و100 ألف للمحل المتوسط، أما الآن فأقل محل يستأجر بـ 200 ألف ناهيك عن المبالغ الأخرى من أثاث ورواتب عمالة فماذا يفعل القرض الذي لا يتجاوز150 ألفا؟!وانتقدت الرسوم التي تأخذها بعض صناديق التسليف معتبرة أن هذه الصناديق تستغل جهل البعض ممن يحلم بإقامة مشروع تجاري فتفرض عليه رسوما يكتشف أنها أعلى من البنوك، واستشهدت على ذلك بـ "صندوق المئوية" الذي يأخذ رسوما ثابتة (500 ريال في الشهر) أي ستة آلاف ريال في العام والقرض 200 ألف ريال لمدة خمس سنوات، وهذا يعد غبنا للمقترض خصوصا أن البنوك تأخذ نسبة فقط وليس مبلغا ثابتا وهذه النسبة تقل بمرور السنوات وتسديد الرسوم، وتتساءل ما الفرق بين صندوق المئوية الذي من المفترض أن يدعم الشباب والشابات إذا كانت البنوك أقل؟أما أمل السالم تخصص تغذية أيضا، فهي تتجه لإنشاء مقهى نسائي ولكن بمنفذ بيع خارجي للرجال وصدمت برفض النظام للفكرة من أساسها رغم أن البيع يتم بواسطة الرجال وبعيد عن القسم النسائي وتم التوجيه بإنشاء المقهى داخل أي مول نسائي ولكن أمل ترى أن هذه الفكرة لن تنجح بسبب تكبد الأسواق النسائية خسائر جمة نتيجة ضعف الإقبال عليها. ورأت أمل أن بعض الأفكار تم إجهاضها قبل أن ترى النور نتيجة ما أطلقت عليه "التعسف في القرارات". هذا الحديث المشبع بالإحباط حول التجارب دفع بعض المتدربات إلى الانسحاب نتيجة فقدانهن الأمل في إطلاق مشاريعهن. ومن المنسحبات نوف العايض التي كان لديها مشروع هي ووالدتها عبارة عن مصنع شوكولاتة وتريد أن تديره بنفسها لكنها حين فوجئت أن الأنظمة تفرض عليها أن تكون هناك وظيفة لرجل يقوم بأعمال المدير فانسحبت. ومن المشاريع التي رفضت أيضا ناد نسائي بسبب التوقف عن إصدار تراخيصه، وكذلك مكاتب استشارية للمطالبة بخبرة رغم أنه في الإمكان توظيف من يمتلك الخبرة. واقترحت أمل أن تكون هناك مكاتب تشتري الأفكار حتى يستفيد منها من لديه الإمكانات لتفيد المجتمع ولو لم يستطع صاحبها تنفيذها.وتحدثت أمل الحرمل عن الأحلام الوردية التي كانت لدى المتدربات والتي تلاشت تماما بعد مقابلة مسؤولات من وزارة التجارة وصناديق التسليف فمثلا هي موظفة وهذا يشكل أول عائق كونهم لا يعطونها قرضا ويشترطون التفرغ رغم أن وظيفتها أكبر ضمان أنها ستعيد لهم المبالغ حتى لو تعثر المشروع وتقول أمل: لا أستطيع أن أغامر بترك وظيفتي من أجل الحصول على القرض ثم يفشل المشروع ولا أجد وظيفة بعدها خصوصا مع الشح في الوظائف وارتفاع نسبة البطالة وصناديق التمويل من بنك التسليف وصندوق المئوية وصندوق عبد اللطيف جميل يرفض أن يدعم الموظفات بل ويدخلهن تحت القانون في حال وجدوا أنها استفادت من القرض وهي موظفة، ناهيك عن موضوع الوكيل الذي يؤرق صاحبات المنشآت اللواتي لديهن القدرة على إدارة أعمالهن بأنفسهن. من جهتها, أوضحت وفاء آل الشيخ مساعدة مديرة الفرع النسائي أن البرنامج يهدف إلى تعميق فكر العمل الحر وتنمية الحس التجاري لدى الشابات السعوديات والتعرف على صفات وسمات المستثمرة وتأهيل الشابات للاستثمار في المشاريع الصغيرة وإكسابهن المهارات الأساسية لتحديد الأفكار الاستثمارية وتعريفهن بطرق التمويل وتنمية مهاراتهن وتدريبهن على كيفية إعداد دراسة الجدوى الاقتصادية وتأهيلهن ليكن صاحبات أعمال ناجحات إلى جانب إعداد خطة متكاملة لمشروع كل متدربة تمكنها من الحصول على التمويل إضافة إلى تقديم خدمات إرشادية والمتابعة في تنفيذ المشاريع بصورة صحيحة.وتضيف وفاء آل الشيخ أن المركز سعى إلى تنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة انطلاقا من حرصه على فتح آفاق جديدة لتوظيف الطاقات النسائية الوطنية بما يخدم الاقتصاد السعودي, وتقديم العون والدعم اللازمين للشابات الطامحات في بناء ذواتهن وإقامة مشاريعهن الخاصة، إضافة إلى توجيههن إلى جهات التمويل المناسبة من أجل الحصول على التمويل لمشاريعهن وفق شروط الجهة الممولة.هذا وأوضحت آل الشيخ أنه تم تخصيص مقعدين مجانيين من مقاعد البرنامج للفتيات اللاتي ترعاهن الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام "إنسان" وذلك حرصا من الفرع النسائي على مساندتهن ومنحهن الفرصة في ضمان حاضر زاه ومستقبل مشرق ـ بإذن الله. وتركز الدورة على تدريب المتدربات على كيفية دراسة الجدوى الاقتصادية لارتباط ذلك بإنجاح المشروع. وتلقى هذه الدورات دعما من جهات تمويلية في القطاعين الخاص والحكومي، حيث إن اجتياز هذه الدورات يعطي لهن الأولوية في الحصول على القروض لمشاريعهن. وحول وجود شكوى من بعض المتدربات من بعض الجهات التمويلية كونها تأخذ رسوما مبالغا فيها وجهت وفاء آل الشيخ نداء إلى الجهات التمويلية لإعادة دراسة هذه الرسوم ومحاولة تقديم هذه القروض بأقل رسوم ممكنة دعما للشباب والشابات لإقامة مشاريعهم حتى يكونوا رواد أعمال ناجحين


دورة الصحافة الالكترونية

شاركت في دورة تدريبية حول الصحافة الالكترونية التي نظمها معهد الامير احمد بن سلمان للاعلام التطبيقي والتي شاركت فيها ستة اعلاميات من مختلف الصحف السعودية وتقدم الدورة الاعلامية والمدربة هدى عثمان من المركز الدولي للصحافيين والتي قدمت لنا في اليوم الاول عدد من المحاور منهااهداف الصحافة الالكترونية و مزاياها وانواعها مع شرح باستعراض عدد من المواقع الاجنبية والعربية والفروقات بينها كما تحدثت المدربة عن مدونات الصحفيين واهميتها كونها صلة وصل بين الصحفي والقراء ثم انشانا مدوناتنا الخاصة بعد شرح مفصل منها
اعتقد اني استفدت جدا من الدورة باعتبارها ورشة عمل اكثر منها دورة نظرية واطمح في الايام المقبلة للاستفادة اكثر خصوصا لان الحوار يتم بين اعلاميات متمرسات يسردن تجاربهن الشخصية ونستفيد منها في تطبيق ما نتعلمه
المواقع الاخبارية المرتبطة بالصحف
ا
لاقتصادية
الوطن
مواقع مستقلة
مصراوي
موقع تجميع الاخبار

محيط
البوابة

مواقع محلية
مدينة الرياض
مدينة جدة
مدونات

رانيا قرعاوي



خلال مشاركتهم في دورة "جامعة نايف"
عاملات السجون يطالبن بسجون نسائية إلكترونية وابتعاثهن للخارج على حسابهن


فاطمة باسماعيل من الرياض

طالبت المشاركات في الدورة التدريبية الخاصة "تنمية مهارات العاملات في السجون" والتي تقام في جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بالتعاون مع المديرية العامة للسجون بمشاركة 18 ملاحظة من مختلف سجون المملكة وتمتد لمدة شهر بأن تصبح سجون النساء في المملكة إلكترونية، إلى جانب صرف بدلات لهن أسوة بالرجال، على أن تكون دوراتهن لستة أشهر، إضافة إلى ابتعاثهن للخارج ولو على حسابهن الخاص.
وأشادت الملاحظات بتجربة سجون النساء في دبي، وهو ما اعتبرته فضة القحطاني خطوة مقبلة لمستقبل سجون النساء، حيث تكون السجون بلا أوراق، في حين أكدت ليلى الناشري أهمية استخدام الكمبيوتر في سجون النساء فيما طالبت إسراء الشهراني بدورات خارجية وهو ما شاركتها الرأي فيه عهود الرويلي من سجون جدة، معتبرين الابتعاث للخارج بالنسبة للعاملة في السجون أمر مهم. وقالت خلود الراشد من سجون الخبر إن هذه الدورة هي الثانية من نوعها، والتي أسهمت في تغير نظرتهن للعمل، مشيرة إلى أن مستقبل العاملات في السجون أصبح أكثر وضوحا خاصة بعد الاعتراف بهن وتكثيف الدورات الخاصة لهن.
وطالبت الراشد باحتساب رتب العاملات في السجون حسب شهاداتهن، وصرف مرتبات لهن أسوة بالرجال، وهو الطلب الذي وافق رأي الأغلبية.
من جهتها، أبدت الرائد سلوى أحمد يوسف من إدارة السجون في السودان والتي شاركت في تدريب الملاحظات، إعجابها بحماس المتدربات، مشيرة إلى أنها تأمل حصول المتدربات على رتب عسكرية كونها تسهم في تطوير الموظفة، منوهة بضرورة التدريبات العسكرية للسيدات وتعليمن حمل الأسلحة وصد الأزمات، والاستفادة من تجارب سجون النساء في الدول العربية والأجنبية عبر الدراسة في الخارج، وإنشاء كلية للشرطة النسائية ووضع قوانين ولوائح تحكم عملها.
في حين وجهت الرائد فوزية الملا مديرة إدارة سجن النساء في الإدارة العامة للمؤسسات العقابية في دبي دعوة عبر "الاقتصادية" لتدريب السعوديات العاملات في السجون النسائية في دبي، مشيرة إلى أنها قدمت دورة تركز على بناء الشخصية الأمنية للمشرفة على السجن، وكيفية اكتساب مهارات أمنية وبناء الذهنية الأمنية والذكاء الشرطي، والتغلب على ضغوط العمل وحماية سيدة الأمن من استهداف الآخرين، إلى جانب الحديث عن منظومة العمل الأمني وكيف تتكيف مع النظام وتضع استراتيجية للعمل، وأضافت: "كوننا في سجن النساء في دبي لنا استقلالنا الكامل وتحت إدارة عسكرية نسائية، فقد حاولنا نقل هذه التجربة لسجون النساء في المملكة، إلى جانب تنظيم خطة فاعلة غير قابلة للاختراق، والتغلب على الأزمات والاخلاء في حال حدوث حريق مخادع والتي تستخدم لهروب السجينات، وكيفية تفاديها وحماية السجانة لنفسها إذا ما حوصرت مع سجينة في العنبر أو في الخارج".
وأشارت الرائد فوزية إلى ضرورة تكثيف الدورات، خاصة وأن العاملات في السجون غير متخصصات أمنيا، إلى جانب المطالبة بأن تكون الدورات أعمق، خاصة أن السجون في دبي تؤهل المتقدمات من خلال إخضاعهن لتدريب لمدة ستة أشهر، مشيرة إلى أن الدورات ستساعد العاملات في السجون على أن يكن إدارات بحد ذاتهن بدلا من أن يكن شعبا أو أقساما ملحقة بإدارات لرجال خاصة وأن غالبيتهن يحملن الشهادات الجامعة يملكن الحماس، متمنية أن ترى في القريب العاجل كليات ومدارس خاصة لتدريب العنصر النسائي في المملكة.